ناشطة مصرية تقبل الحبس لعدم ثقتها بالعدالة

الناشطة سناء سيف كانت أول من ابتدعت فكرة تطريز شعارات احتجاجية على القمصان، تجنباً لطائلة القانون.
الناشطة سناء سيف ابتدعت فكرة تطريز شعارات احتجاجية على القمصان (صورة من صفحتها على فيسبوك)
أقدمت الناشطة المصرية المعارضة للنظام سناء سيف على تسليم نفسها لأحد مراكز الشرطة بالقاهرة لتنفيذ حكم قضائي صادر بحقها بعد رفضها الطعن عليه لعدم "ثقتها في العدالة"، بحسب والدتها ليلى سويف.

وقالت سويف -وهي أكاديمية وناشطة حقوقية- إن ابنتها سلمت نفسها أمس السبت إلى قسم شرطة السيدة زينب بوسط القاهرة من أجل تنفيذ حكم أصدرته محكمة مصرية في الرابع من مايو/أيار الجاري بحبسها ستة أشهر.

وأضافت سويف لوكالة الأناضول للأنباء أن "الفترة القانونية المتاح فيها الطعن على الحكم -وهي عشرة أيام- قد انتهت بالفعل من دون أن تقدم سناء أي طعن، وهو ما يجعل حبسها واجبا بمقتضى القانون".

وفي تبريرها لهذه الخطوة، قالت سويف إن ابنتها "تعاملت مع منظومة القضاء بجدية أكثر من مرة، وقدمت بلاغات وطعونا، لكن لم تكن هناك نتائج حقيقية، وطالما ستبقى المسائل تدور في إجراءات صورية والموقف معروف مسبقا إذاً فقرارها أتفهمه رغم أنه يؤلمني كأم". ‎‎

وأوضحت الأكاديمية المصرية أن ابنتها "تنتظر ترحيلها لأحد السجون" في ثاني مرة تتعرض فيها للحبس في عهد الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

منظومة العدالة
وتعود وقائع القضية التي صدر حكم بحبس سناء سيف فيها إلى نهاية أبريل/نيسان الماضي عندما استدعتها النيابة المصرية للاستماع إلى أقوالها في الاتهامات الموجهة لها بالتحريض على التظاهر وتوزيع منشورات على المواطنين في منطقة المقطم شرقي القاهرة، للمشاركة في مظاهرات الـ25 من الشهر ذاته الرافضة لاتفاقية ترسيم الحدود مع السعودية التي تضمنت نقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير إلى الأخيرة.

وآنذاك رفضت سناء الرد على الاتهامات الموجهة لها من النيابة العامة، واعتبرت أن منظومة العدالة "فقدت سيادتها والتزامها بتطبيق العدالة" فقررت النيابة توجيه اتهام جديد لها بـ"إهانة القضاء" ليصدر بحقها حكم سريع بالحبس ستة أشهر.

يذكر أن سناء سيف هي ابنة الحقوقي الراحل البارز في مصر أحمد سيف الإسلام عبد الفتاح، وشقيقة الناشط البارز المحبوس حاليا علاء عبد الفتاح.

وسبق أن تلقت الناشطة حكما بالحبس لمدة عامين بتهمة مخالفة قانون التظاهر المثير للجدل، لكنها حصلت على عفو رئاسي بعد عدة أشهر.

ويواجه القضاء المصري انتقادات حقوقية محلية ودولية بأنه "مسيس"، غير أن الحكومة المصرية -وفق بيانات وزارة الخارجية المصرية- ترفض بشدة أن يمس القضاء المصري، مؤكدة أنه مستقل ونزيه ويطبق العدالة، ويمنح المتهم أكثر من فرصة للطعن على الحكم الصادر ضده.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

وقفة احتجاجية ضد حبس الصحفيين-أمام نقابة الصحفيين المصرية

أمرت النيابة المصرية باعتقال عشرات النشطاء والحقوقيين والصحفيين، كما قررت حبس منسق الاشتراكيين الثوريين هيثم محمدين بتهمة الدعوة للتظاهر ضد النظام، بينما أدانت نقابة الصحفيين المصريين الاعتقال العشوائي للصحفيين.

Published On 23/4/2016
Trial of Egyptian blogger, Alaa Abdel-Fatah on charges of protesting without permission continues, Cairo, Egypt, 11 December 2014. Fattah, who was first arrested on 28 November 2013.

أعربت الخارجية الأميركية عن انزعاجها من الأحكام القاسية على ناشطين مصريين -بينهم علاء عبد الفتاح- وحثت القيادة المصرية على الإسراع في إعادة النظر في قانون التظاهر والأحكام التي صدرت بموجبه.

Published On 24/2/2015
علاء عبد الفتاح Alaa abd Elfattah - الموسوعة

قضت محكمة مصرية بالسجن المشدد خمس سنين على الناشط علاء عبد الفتاح لإدانته وآخرين بـ”خرق قانون التظاهر”، في قضية اتهم فيها مع آخرين بالسطو على جهاز اتصال لاسلكي خاص بالأمن.

Published On 23/2/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة