اشتباكات غرب درنة الليبية

اشتباكات بين قوات مجلس مجاهدي درنة وقوات حفتر في منطقة عين مارة غرب المدينة الواقعة شرق ليبيا

شهدت منطقة عين مارة غرب مدينة درنة بشرق ليبيا اشتباكات متقطعة بين قوات مجلس شورى مجاهدي درنة والقوات الموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر التي تحاول التقدم نحو المدينة لاقتحامها.

وأكدت مصادر عسكرية لـالجزيرة أن قوات مجلس مجاهدي درنة تمكنت من صد الهجوم وأعطبت آليتين عسكريتين لقوات حفتر.

كما نشرت تلك القوات عناصرها بمحيط مناطق التماس مع قوات حفتر تحسبا لأي هجوم آخر محتمل.

وكان المتحدث باسم قوات حفتر قد أعلن في وقت سابق عن التخطيط لاقتحام درنة لتحريرها -وفق قوله- ممن وصفها بالجماعات الإرهابية المتحصنة داخل المدينة.

وفي أبريل/ نيسان الماضي انسحب تنظيم الدولة الإسلامية من مواقع في مدينة درنة، بعد معارك مع ائتلاف قوات درنة والبيضاء ومجلس شورى مجاهدي درنة.

واعتبر مجلس شورى مجاهدي درنة أن طرد التنظيم "انتصار لثورة 17 فبراير على غلاة التكفير المنتمين لتنظيم الدولة" داعيا لانتقال الأهالي إلى "مرحلة البناء والتنمية وإعمار المدينة وبسط الأمن".

 

 

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أصدر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بيانا عن تهديدات محتملة على الحقول والموانئ النفطية .

حذر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية من هجمات محتملة على الحقول النفطية، وسط اتهامات للواء المتقاعد خليفة حفتر بتأمين انسحاب تنظيم الدولة من درنة وفراره لمنطقة هلال النفط وسط البلاد.

Published On 25/4/2016
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة