مقتل ضابط بالقوات الخاصة الروسية قرب تدمر

ناشطون يؤكدون أن الغارات الروسية سببت دمارا في بعض آثار مدينة تدمر (ناشطون)
ناشطون يؤكدون أن الغارات الروسية سببت دمارا في بعض آثار مدينة تدمر (ناشطون)

أعلن مصدر عسكري روسي الخميس مقتل ضابط بالقوات الخاصة الروسية قرب مدينة تدمر شرقي حمص، بينما يواصل النظام -مدعوما بالطائرات الروسية- اقتحام المدينة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن مصدر عسكري روسي في قاعدة حميميم الجوية الروسية بسوريا، قوله إن ضابطا بالقوات الخاصة الروسية قتل أثناء مشاركته في مهمة خاصة لتوجيه الضربات الجوية الروسية ضد أهداف "إرهابية."

وكان مراسل الجزيرة قد أكد أن قوات النظام السوري سيطرت على مناطق جبل قصار ومثلث تدمر وقصر القطري ودوار الزراعة عند المدخل الغربي والجنوبي لمدينة تدمر، وأنها لم تتمكن من دخول المدينة، مشيرا إلى أنها تشن معارك عنيفة بإسناد من الطيران الروسي على تنظيم الدولة.

جاء ذلك بعدما أعلن التلفزيون الرسمي للنظام تمكّن قواته من الدخول إلى "قلب" تدمر، كما عرض صورا من خارج المدينة وقال إن القوات تواصل ملاحقة "الإرهابيين".

وسبق أن أعلن قائد القوات الروسية في سوريا الجنرال ألكسندر دفورنيكوف الأربعاء أن وحدات من القوات الروسية الخاصة تنشط على الأراضي السورية، مضيفا أن مهمتها جمع معلومات لتحديد الأهداف التي يقصفها الطيران الروسي، وإرشاد الطائرات إلى مواقع الأهداف في المناطق المعزولة، إلى جانب مهمات خاصة أخرى.

على صعيد آخر، قالت وزارة الدفاع الروسية الخميس إنها سجلت سبعة انتهاكات لاتفاق وقف القتال في سوريا خلال الساعات الـ24 الماضية، خمسة منها في حلب واثنان في اللاذقية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية أنه قتل خمسة عسكريين روس خلال المعارك الدائرة بين التنظيم وقوات النظام قرب مدينة تدمر وسط سوريا. وكانت موسكو اعترفت بمقتل خمسة آخرين في سوريا.

17/3/2016

أقرت روسيا للمرة الأولى بوجود قوات خاصة روسية في سوريا لمساعدة الطيران الروسي على شن الغارات والتدريب، مجددة التأكيد على إبقاء جزء من قواتها في الساحل السوري.

23/3/2016

قالت مجموعة من المدونين الروس إن جنديا روسيا سادسا قتل في العملية العسكرية التي تنفذها بلادهم في سوريا في فبراير/شباط الماضي، لكن وفاته لم تعلن بشكل رسمي.

23/3/2016
المزيد من حروب
الأكثر قراءة