كيري ولافروف يثنيان على "نجاح" تعاونهما بسوريا

Russian Foreign Minister Sergei Lavrov (R) shakes hands with US Secretary of State John Kerry (L) prior to their talks in Moscow, Russia, 24 March 2016. John Kerry arrived in Russia to discuss the hottest issues of the international agenda: Syria, Ukraine and release fate of Ukrainian ex-military female serviceman Nadezhda Savchenko.
الوزيران يتصافحان قبل مباحثاتهما (الأوروبية)

بدأ وزيرا الخارجية الأميركي جون كيري والروسي سيرغي لافروف مباحثات بشأن الأزمة السورية، وقال كيري إن مستوى العنف في سوريا انخفض بأكثر من 85% بفضل اتفاق البلدين على الهدنة، كما رأى لافروف أن التعاون بينهما ساعد على التوصل لنجاح في سوريا.

وانطلقت اليوم الخميس في موسكو مباحثات بين كيري ولافروف بهدف تقريب مواقف البلدين من تسوية الصراع في سوريا، وقال كيري إنه رغم هشاشة الهدنة التي تم التوصل إليها أواخر الشهر الماضي بمساعدة أميركا وروسيا فقد تراجع العنف بنسبة 85% إلى 90%.

وأضاف أن الكثيرين استبعدوا قبل بضعة أسابيع وقف الأعمال الحربية في سوريا، لكن "ذلك العمل حقق قدرا من التقدم. حدث تراجع للعنف مفيد وإن كان هشا".    

من جهته قال لافروف "بفضل تعاوننا في سوريا وإصرارنا نجحنا لأننا بذلنا مساعي للتوصل إلى توازن في المصالح، ليس فقط بين موسكو وواشنطن وإنما بين كل الأطراف المعنية بسوريا".   

وسيلتقي كيري أيضا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الكرملين مساء اليوم. وسبق أن صرح كيري بأنه يتطلع لمشاورات بناءة مع لافروف وبوتين، وأنه مشجع أن يتعاون البلدان "رغم الخلافات".

وقال مسؤول كبير بالخارجية الأميركية أمس بخصوص زيارة كيري "ما نتطلع إليه منذ فترة طويلة هو معرفة كيف سيتم الانتقال من حكم الأسد". 

ومن المقرر أن يختتم المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا اليوم الجولة الراهنة من المحادثات السورية بجنيف، وأن يعلن ورقة المبادئ الأساسية للحل السياسي في سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

U.N. Special Envoy of the Secretary-General for Syria Staffan de Mistura arrives to take part at a round of negotiations between the representatives of the Internal Damascus Platform and U.N., at the European headquarters of the United Nations in Geneva, Switzerland, March 23, 2016. REUTERS/Martial Trezzini/Pool

قال نشطاء ودبلوماسيون إن المبعوث الأممي لسوريا يضع اللمسات النهائية على وثيقة لرؤى المشاركين لحل الأزمة، بينما يُتوقع أن يمارس وزير الخارجية الأميركي ضغوطا على موسكو بشأن مستقبل الرئيس السوري.

Published On 24/3/2016
A ground crew member reports to pilots that their Sukhoi Su-30 fighter jet is ready for a combat mission at Hmeymim air base near Latakia, Syria, in this handout photograph released by Russia's Defence Ministry, October 22, 2015. REUTERS/Ministry of Defence of the Russian Federation/Handout via Reuters ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. NO RESALES. NO ARCHIVE. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS

أقرت روسيا للمرة الأولى بوجود قوات خاصة روسية في سوريا لمساعدة الطيران الروسي على شن الغارات والتدريب، مجددة التأكيد على إبقاء جزء من قواتها في الساحل السوري.

Published On 23/3/2016
Syrian chief negotiator Bashar al-Jaafari, (C), Ambassador of the Permanent Representative Mission of the Syria to UN New York, attends a new round of negotiations between the Syrian government and UN Special Envoy of the Secretary-General for Syria Staffan de Mistura (not pictured), at the European headquarters of the United Nations in Geneva, Switzerland, 23 March 2016.

أعلن وفد النظام السوري أنه تلقى ورقة من دي ميستورا وسيرد عليها الشهر المقبل، مستبعدا أن يتعرض لضغوط روسية لتغيير موقفه، وذلك قبيل ساعات من لقاء مرتقب بين لافروف وكيري.

Published On 23/3/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة