طائرات روسية تغادر سوريا وموسكو تواصل دعم النظام

قالت وزارة الدفاع الروسية إن الدفعة الأولى من الطائرات الحربية غادرت قاعدة حميميم الجوية في محافظة اللاذقية (شمال غربي سوريا) متوجهة إلى روسيا، وشملت المجموعة الأولى قاذفات مقاتلة من طراز سوخوي 34.

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو قد أمر ببدء تنفيذ قرار الرئيس فلاديمير بوتين سحبَ الجزء الأساسي من القوات الروسية العاملة في سوريا.

وأوضحت الوزارة أن كل مجموعة طائرات ستقودها إلى الديار إما طائرة ركاب من طراز توبوليف 154، أو طائرة نقل إليوشن 76 تحمل مهندسين وفنيين وشحنات.

وعرض التلفزيون الرسمي الروسي صورا لأفراد في قاعدة جوية روسية في سوريا وهم يحملون معدات على متن طائرات نقل لإعادتها إلى روسيا.

وأظهرت الصور التي بثتها قناة روسيا 24 التلفزيونية، قوات تحمل المعدات على متن طائرات إليوشن آي أل 76 للنقل الثقيل في قاعدة حميميم.

وعن سحب القوات الروسية، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إنه جاء بناء على قرار الرئيس الروسي وليس نتيجة للمفاوضات.

وقال رئيس لجنة الدفاع والأمن في المجلس الفدرالي الروسي فيكتور أوزيوروف، إن بلاده ستبقي على منظومة الصواريخ أس 400 حتى تتأكّد موسكو من تحسن الأوضاع في سوريا، وفقا لما يراه الرئيس بوتين.

ونقلت وكالة إنترفاكس عن مصدر دبلوماسي عسكري قوله إن المستشارين العسكريين الروس سيستمرون في عملهم من أجل تقديم الدعم لكوادر الجيش السوري، فيما يتعلق بالتدريب والمساعدة في تنسيق عمل قوات النظام.

وفي السياق، ذكرت وكالة نوفوستي الروسية للأنباء أن موسكو ستواصل شن غارات جوية على "الإرهابيين" في سوريا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

Chinese ambassador to the UN, Liu Jieyi (Top-Left) addresses a meeting on the situation in North Korea at UN headquarters in New York, USA, 02 March 2016. United Nations Security Council members unanimously approve toughest sanctions against North Korea in 20 years. The new sanctions are aimed at stopping North Korea's nuclear and ballistic missile programmes through measures such as limiting its exports and inspecting all cargo coming in and out of the country.

رحّب مجلس الأمن الدولي والولايات المتحدة بقرار روسيا سحب قواتها جزئيا من سوريا ابتداء من اليوم، واعتبرتها إيران خطوة إيجابية، في حين قالت المعارضة السورية إنها تريد أفعالا لا أقوالا.

Published On 15/3/2016
بوتين يأمر وزير الدفاع ببدء انسحاب القوات من سوريا

وجّه الرئيس الروسي وزير دفاعه لبدء -اعتبارا من اليوم الثلاثاء- انسحاب القوات الروسية من سوريا نظرا لإنهائها تنفيذ مهماتها، وأوضح الكرملين أن الرئيسين الروسي والسوري اتفقا باتصال هاتفي على ذلك.

Published On 14/3/2016
epa04129211 (FILE) A file picture dated 18 June 2012 shows US President Barack Obama (R) talking with Russian President Vladimir Putin (L) during their meeting at Esperansa hotel prior G20 summit in Los Cabos, Mexico. More than 95 per cent of Crimeans voted for the Ukrainian region's accession to Russia in a controversial referendum on 16 March, according to preliminary results. The White House on 16 March 2014 said that President Obama told his Russian counterpart that the US would not recognize the Crimean vote as it violated the Ukrainian constitution. Furthermore, the US were 'prepared to impose additional costs on Russia for its actions.' EPA/ALEXEI NIKOLSKY/RIA NOVOSTI/KREMLIN POOL

ناقش الرئيسان الأميركي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين هاتفيا إعلان موسكو “الانسحاب الجزئي” للقوات الروسية من سوريا، بحسب ما أعلن البيت الأبيض والكرملين في بيانين منفصلين.

Published On 14/3/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة