الشرطة التونسية تقتل خمسة مسلحين في قابس

عناصر من قوات مكافحة الإرهاب أثناء عملية سابقة بالعاصمة تونس (رويترز)
عناصر من قوات مكافحة الإرهاب أثناء عملية سابقة بالعاصمة تونس (رويترز)

أعلنت وزارة الداخلية التونسية مقتل خمسة مسلحين في اشتباكات مع قوات الأمن بمحافظة قابس جنوبي البلاد أمس الاثنين.

وقالت الوزارة في بيان إن تبادلا لإطلاق النار وقع في قرية البراوكة وأسفر أيضا عن إصابة خفيفة لعنصر من الحرس الوطني (الدرك).

وذكر البيان أن قوات الأمن تنبهت إلى وجود "مجموعة إرهابية" متحصنة بالمنطقة أثناء قيامها بعملية تمشيط "لتعقب ورصد تحركات العناصر الإرهابية في الأماكن المنزوية والجبال"، وأكد انتهاء العملية في منطقة البرواكة ومصادرة أسلحة وذخيرة.

وتعرضت تونس في 2015 لثلاث هجمات كبرى لم تعرف لها مثيل من قبل، استهدفت متحف باردو بالعاصمة وفندق إمبريال في مدينة سوسة الساحلية شرقي البلاد، وحافلة للأمن الرئاسي بقلب 
العاصمة. وأوقعت هذه الهجمات ستين قتيلا من السياح الأجانب و13 عنصرا أمنيا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال رئيس الوزراء التونسي الحبيب الصيد اليوم إن من وصفها بجماعات إرهابية حاولت استغلال المظاهرات الأخيرة بتونس بهدف التسبب في انهيار الدولة، مؤكدا أن حل مشاكل البلاد مسؤولية الجميع.

قال رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد إن "مصلحة الوطن في خطر"، وذلك بمؤتمر صحفي أعقب اجتماعا استثنائيا للحكومة اليوم السبت لبحث التطورات الأخيرة إثر تصاعد وتيرة الاحتجاجات المطالبة بالتشغيل والتنمية.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة