وصول 160 جريحا يمنيا إلى تركيا للعلاج

Pro-government fighters carry a comrade injured during fighting against Houthis in the southwestern city of Taiz, Yemen November 17, 2016. REUTERS/Anees Mahyoub
مقاتلون موالون للحكومة الشرعية يحملون أحد جرحاهم خلال إحدى المواجهات مع الحوثيين في تعز (رويترز)

وصل إلى تركيا مساء الجمعة 160 من جرحى الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بمحافظة تعز اليمنية لاستكمال علاجهم في مستشفياتها من الإصابات التي لحقت بهم خلال المواجهات مع مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن مدير وكالة التعاون والتنسيق (تيكا) في اليمن أن هؤلاء الجرحى، الذين وصلوا إلى مطار مدينة أفيون غربي تركيا، يمثلون الدفعة الأولى من أصل 308 جرحى ستتولى الحكومة التركية علاجهم في مستشفياتها.

وأشار إلى أن الدفعة الثانية ستغادر عدن، العاصمة المؤقتة لحكومة اليمن الشرعية، بعد عشرة أيام للعلاج في مدينة أفيون.

وكان وزير الصحة التركي رجب أقداغ ومحافظ تعز علي المعمري وقعا بالعاصمة التركية أنقرة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي اتفاقا يقضي بتقديم الحكومة التركية خدمات طبية في مستشفياتها.

ويشمل هذا الاتفاق تقديم العلاج لعدد من أهالي تعز ممن لا يملكون فرصة الحصول على الرعاية الصحية في مدينتهم الواقعة جنوبي غربي اليمن، في ظل الحصار الذي تفرضه مليشيا الحوثي وقوات صالح.

وتدور في اليمن منذ أكثر من 20 شهرا حرب بين قوات الحكومة المدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية، وبين تحالف الحوثي-صالح الذي يتلقى دعما من إيران.

وقبل أربعة أيام نقلت وكالة أنباء الأناضول عن ممثل منظمة الصحة العالمية في اليمن أحمد شادول وصفه القطاع الصحي في ذلك البلد العربي بأنه "مريض".

وحذر شادول من أن هذا القطاع يواجه خطر الانهيار العام المقبل إذا استمرت الحرب وتوقّف الدعم الدولي، مما يعرض حياة الملايين من اليمنيين إلى الخطر.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

مقاتلون من الجيش الوطني في مديرية عين في محافظة شبوة

تكبدت مليشيا الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح خسائر بشرية خلال اشتباكات مع الجيش والمقاومة بمحافظتي شبوة وتعز، بينما قتل قيادي بتنظيم القاعدة بأبين في “غارة أميركية”.

Published On 30/12/2016
بيوت تعز تحت قصف مليشيا الحوثي وقوات صالح

قُتلت طفلة وأصيب سبعة من أسرة واحدة بحي مشروع المياه شرق تعز جراء سقوط قذيفة أطلقها الحوثيون. كما كثفت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح قصفها على أحياء سكنية شمال تعز.

Published On 14/12/2016
Saudi King Salman delivers a brief statement as Saudi Arabia's cabinet agrees to implement a broad reform plan known as Vision 2030 in Riyadh, April 25, 2016. REUTERS/Saudi Press Agency/Handout via Reuters ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS. NO RESALES. NO ARCHIVE.

أمر ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز بتسهيل نقل جرحى حادثة القاعة الكبرى بمدينة صنعاء التي أوقعت السبت الماضي عشرات القتلى والجرحى، للعلاج خارج اليمن.

Published On 12/10/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة