عـاجـل: الرئيس الأميركي دونالد ترامب يقول ردا على سؤال بشأن ناقلة النفط إن "إيران تود إجراء محادثات"

قتلى للقوات العراقية بالموصل ومحاولات للتوغل

ذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية أن عشرة من أفراد القوات العراقية قضوا قنصا في أطراف حي القدس شرقي مدينة الموصل بـ العراق، وسط محاولات للجيش العراقي للتقدم في عدد من المناطق.

كما بثت الوكالة صورا لما قالت إنها آليات محترقة وجثث لعناصر من القوات العراقية بعد محاولتهم التقدم يوم أمس نحو حي السلام جنوب شرقي الموصل.

وتوغلت القوات العراقية في حي الانتصار شرقي الموصل أمس الجمعة في هجوم جديد ضد تنظيم الدولة.

وقال العقيد عدنان الجبوري وهو ضابط من قوات الرد السريع إن هذا "التقدم الناجح" يعود الفضل فيه إلى خطة محددة وضعتها قيادة العمليات المشتركة.

وقتلت القوات العراقية العشرات من مسلحي تنظيم الدولة في معارك استعادة الموصل، بينهم قيادي في التنظيم، وفق ما أكد الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة.

مقاومة شرسة
وواجهت القوات العراقية أمس الجمعة سيارات ملغمة ومقاومة شرسة من مقاتلي التنظيم في جنوب الموصل.

وكان ضابط بقوات الشرطة الاتحادية قد أفاد بأن اشتباكات عنيفة دارت بضاحية فلسطين بجنوب شرق الموصل، لكن القوات العراقية حققت تقدما في منطقتين أخريين وأبطلت مفعول عدد من السيارات الملغمة.

وفي وقت سابق أمس الجمعة، قال الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي -من قادة جهاز مكافحة "الإرهاب"- إن قواته تمكنت من استعادة أجزاء واسعة من حي القدس، وتتجه إلى استكمال استعادة الحي بالكامل.

وقال آمر اللواء الـ 73 العميد الركن شكر النعيمي إن قوات الجيش صدت هجوما لتنظيم الدولة على حي الفلاح شمال شرقي الموصل، وإن 11 من عناصر التنظيم قتلوا أثناء الهجوم.

وتخوض القوات العراقية حرب شوارع ضد مقاتلي تنظيم الدولة في جنوب شرق الموصل، حيث تواجه هجمات "انتحارية" وقصف طائرات من دون طيار يطلقها التنظيم، وهو ما يعيق تقدم الجيش العراقي.

وتواصل القوات العراقية -بدعم من التحالف الدولي- المرحلة الثانية من معارك استعادة الموصل من تنظيم الدولة، بينما يؤكد مراقبون عسكريون صعوبة القتال بعد شهرين ونصف الشهر على بدئها.

المصدر : الجزيرة + وكالات