هدنة سوريا تدخل يومها الثاني والنظام يخرقها

صورة بثتها تنسيقية مدينة دوما لحريق تسبب فيه قصف لقوات النظام
صورة بثتها تنسيقية مدينة دوما لحريق تسبب فيه قصف لقوات النظام

دخلت الهدنة في سوريا اليوم السبت يومها الثاني رغم هشاشتها، فقد سُجلت في اليوم الأول من سريان وقف إطلاق النار بسوريا عشرات الخروق من قبل قوات النظام والمليشيات الداعمة لها، حيث قُتل خمسة أشخاص جراء القصف والقنص في ريف دمشق، كما شن النظام غارات عدة على ريف دمشق وحلب وحماة وإدلب.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن ثلاثة قتلى -بينهم طفل- سقطوا إثر قصف طائرات النظام بالصواريخ والبراميل المتفجرة على وادي بردى في ريف دمشق، بالتزامن مع شن حزب الله اللبناني هجوما بريا على المنطقة، لكن فصائل المعارضة تصدت له.

كما شنت قوات النظام هجمات على الغوطة الشرقية، حيث قُتل شخص بعدما استهدفه قناص، وتمكنت المعارضة من تدمير دبابة في بلدة الميدعاني.

وقالت شبكة شام إن قوات النظام قصفت بلدات الغوطة بأكثر من مئة قذيفة مدفعية وهاون، وإن قناصا قتل شخصا في بلدة دوما.

 
وفي ريف حلب الجنوبي، تحدث ناشطون عن اشتباكات بين فصائل المعارضة والمليشيات الداعمة للنظام على محور تلة أبو رويل بالتزامن مع قصف استهدف قرية البويضة وجبل المدورة، وقال مراسل الجزيرة أمير العباد إن المعارضة اكتفت بصد الهجوم.

أما في محافظة إدلب، فقال مراسل الجزيرة ميلاد فضل إن قوات النظام المتمركزة في بلدة معان بريف حماة الشمالي استهدفت المزارع المحيطة ببلدتي سكيك وعطشان بالأسلحة الثقيلة، وأكد أن المعارضة لم ترد على القصف. كما شن الطيران الحربي السوري غارات على بلدتي تلعاس وسكيك.

وفي حماة، شن الطيران غارات على بلدات مورك وكفرزيتا وحلفايا والزكاة وبطيش وتل بزام. كما تعرضت بلدات طيبة الإمام والزلاقيات والزكاة والصياد والأربعين وحصرايا والزارة وعرفة لقصف مدفعي، وفقا لشبكة شام.

وأضافت الشبكة أنه تم تسجيل قصف مدفعي من قبل قوات النظام على بلدات السعن الأسود وأم شرشوح والرستن في حمص، وعلى أحياء درعا وبلدة اليادودة ومنطقة اللجاة، وعلى بلدة مسحرة بمحافظة القنيطرة، وجبل الأقرع بمحافظة اللاذقية.

المصدر : الجزيرة + وكالات