تركيا ترفض مشاركة الوحدات الكردية بمحادثات أستانا

جاويش أوغلو دعا الولايات المتحدة إلى المشاركة في محادثات أستانا (الأوروبية)
جاويش أوغلو دعا الولايات المتحدة إلى المشاركة في محادثات أستانا (الأوروبية)

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو رفض بلاده مشاركة وحدات حماية الشعب الكردية في محادثات السلام السورية المزمع إجراؤها في أستانا عاصمة كزاخستان، داعيا في الوقت ذاته إلى مشاركة الولايات المتحدة.

وأضاف جاويش أوغلو اليوم الجمعة للصحفيين في مدينة ألانيا جنوب تركيا "أبلغنا روسيا من البداية أن منظمة إرهابية مثل وحدات حماية الشعب يجب ألا تشارك في محادثات أستانا".

وقال إنه إذا ألقى حزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات حماية الشعب الكردية السلاح وأيدا وحدة أراضي سوريا، فيمكن إدراجهما في إطار حل شامل.

ودخل وقف لإطلاق النار تسانده روسيا وتركيا حيز التنفيذ في سوريا عند منتصف الليلة الماضية، ومن المستهدف أن يكون خطوة أولى صوب محادثات سلام تستضيفها كزاخستان.

وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب وهي الذراع العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي منظمة إرهابية وامتدادا لحزب العمال الكردستاني، وقد أطلقت العملية العسكرية "درع الفرات" في 24 أغسطس/آب الماضي لدعم الجيش السوري الحر لطرد تنظيم الدولة الإسلامية من مدينة الباب، وطرد وحدات حماية الشعب الكردية من مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

المصدر : الجزيرة + رويترز