تونس تنفي تسلمها ثلاثين مرحلا من ألمانيا

Police walk past a truck at a Christmas market in Berlin, Germany, December 19, 2016 after a truck ploughed into the crowded Christmas market in the German capital. REUTERS/Pawel Kopczynski
العامري قتل 12 شخصا وجرح 48 آخرين في عملية دهس بشاحنة في سوق أعياد الميلاد ببرلين (رويترز)

نفت وزارة الداخلية التونسية ما تردد إعلاميا عن وصول ثلاثين "إرهابيا" إلى البلاد، فجر اليوم الخميس، مرحلين من ألمانيا.

وقالت الوزارة في بيان إنها تنفي صحة ما يتردد عن "وصول طائرة ألمانية إلى مطار النفيضة- الحمامات الدولي (شرقي البلاد)، وعلى متنها حوالي ثلاثين شابا تونسيا انخرطوا في تنظيمات إرهابية وتيارات تكفيرية متشددة، وجرى ترحيلهم بالقوة من طرف السلطات الألمانية.

ودعت الداخلية التونسية في البيان جميع وسائل الإعلام إلى التثبت من المعلومة من المصادر الرسمية قبل نشرها.

وكانت قناة نسمة التونسية الخاصة نشرت على موقعها الإلكتروني صباح اليوم خبر الترحيل.

وقبل أيام، أعلنت السلطات الألمانية أن شابا تونسيا يدعى أنيس العامري (24 عاما) هو منفذ الاعتداء بشاحنة على سوق أعياد الميلاد في العاصمة برلين قبل أسبوع، ما أسفر عن قتل 12 شخصا وجرح 48 آخرين.

وتعيش تونس جدلا بشأن عودة محتملة لشباب تونسيين شاركوا في أعمال إرهابية خارج البلد.

من جهة أخرى، أعلنت الداخلية التونسية في بيان آخر ضبط وتفكيك "خلية إرهابية في ولاية سوسة على علاقة بكتيبة عقبة بن نافع (الفرع التونسي لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي) المتمركزة في جبال الشعانبي (غرب)".

ومنذ 18 مايو/أيار 2011، تواجه تونس عمليات تصفها السلطات بالإرهابية، أودت بحياة العشرات من رجال الأمن والجيش والسياح الأجانب.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أعلنت النيابة العامة الألمانية اعتقال تونسي يشتبه في علاقته بأنيس العامري المتهم بارتكاب عملية الدعس بشاحنة في برلين الشهر الجاري، والتي تبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

Published On 28/12/2016
Police walk past a truck at a Christmas market in Berlin, Germany, December 19, 2016 after a truck ploughed into the crowded Christmas market in the German capital. REUTERS/Pawel Kopczynski

وصف حزب اليسار المعارض بألمانيا قمة مالطا بـ”المنافقة”. واعتبرت خبيرة الحزب بشؤون اللجوء والنائبة بالبرلمان الألماني أنيته غروت أن مناقشات القمة اقتصرت على الوسائل الأمنية لمنع الأفارقة من الوصول لأوروبا.

Published On 1/12/2016
خطة الوزير الألماني تشمل تحويل سفن اللاجئين الموقوفة بالمتوسط ونصف مليون شخص رفضت ألمانيا لجوئهم إليها لمصر. الجزيرة نت
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة