مقتل 12 مدنيا بغارات روسية وسورية بريف دمشق

آثار الدمار جراء الغارات على مدينة دوما (ناشطون)
آثار الدمار جراء الغارات على مدينة دوما (ناشطون)

أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 12 شخصا في قصف للنظام السوري على مدن الغوطة الشرقية بريف دمشق، بينما قتل ثلاثة أشخاص وجرح آخرون في الغارات الروسية على محافظة إدلب .

وذكرت مصادر إعلامية محلية أن القصف استهدف مدن وبلدات دوما وسقبا وحمورية وعربين وحرستا التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

ولا تزال طواقم الدفاع المدني في المنطقة تنقل المصابين من الأماكن المستهدفة، وتنتشل العالقين تحت الأنقاض.

وقال مراسل الجزيرة إن هذه المناطق تشهد لليوم الثاني على التوالي غارات روسية وسورية وقصفا مدفعيا، أوقع قتلى وجرحى وتسبب في دمار كبير في المباني السكنية والممتلكات.

أثار الدمار في روضة أطفال جراء الغارات على دوما (ناشطون)

تدمير روضة
وأدى القصف الروسي على مدينة دوما بريف دمشق الشرقي إلى تدمير روضة للأطفال، مما أدى إلى مقتل طفلين من طلاب الروضة وسقوط جرحى بصفوف المدنيين.

كما استهدفت المقاتلات الروسية مدينة دوما بثلاث غارات متتابعة على الأحياء السكنية في المدينة بالتزامن مع قصف مكثف بقذائف الهاون.

وفي مدينة عربين، استهدف طيران النظام مدرسة مخلفا أربعة قتلى بينهم طفل، إضافة إلى سقوط عدد من الجرحى، كما قتل طفل وسقط جرحى بقصف مماثل على مدينة حرستا.

من جهته، أفاد مراسل الجزيرة في محافظة إدلب بأن الطيران الروسي شن غارات جوية على مدينة جسر الشغور، مما أسفر عن سقوط ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى.

وفي محافظة درعا، قال مراسل الجزيرة إن ستة أشخاص من عائلة واحدة قتلوا بقصف لقوات النظام على درعا البلد أمس الأربعاء.

المصدر : الجزيرة + وكالات