تنظيم الدولة يهاجم "البنيان المرصوص" جنوب سرت

قوات البنيان المرصوص أعلنت في الخامس من ديسمبر/كانون الأول الجاري سيطرتها على كامل مدينة سرت (الجزيرة)
قوات البنيان المرصوص أعلنت في الخامس من ديسمبر/كانون الأول الجاري سيطرتها على كامل مدينة سرت (الجزيرة)

شن تنظيم الدولة الإسلامية أمس الأحد هجوما على  قوات البنيان المرصوص في منطقة سواوة جنوبي سرت الليبية مما أدى إلى مقتل أحد عناصرها وجرح آخر.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر عسكرية بغرفة عمليات تحرير سرت قولها إن قوات البنيان المرصوص أفشلت عملية انتحارية خطط لها تنظيم الدولة ضد تجمع لعناصرها.

وأوضحت أن القوات قتلت عنصرا من تنظيم الدولة يرتدي حزاما ناسفا ويحمل سلاحا آليا بعد أن حاول الاشتباك مع أفرادها وتنفيذ عملية انتحارية.

وكانت القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني الليبية أعلنت في الخامس من ديسمبر/كانون الأول الجاري أنها استعادت كامل مدينة سرت من تنظيم الدولة الذي سيطر عليها في حزيران/يونيو 2015.

سياسيا، أكد رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج أن زيارته للجزائر أمس الأحد تأتي في إطار مساعيه لحل الأزمة السياسية والأمنية في بلاده.

وقال إن الزيارة جاءت "في إطار المشاورات المستمرة مع الجزائر لبحث كثير من الملفات، في إشارة إلى الانقسام بين حكومة طرابلس التي يرأسها والحكومة التي تتمركز بشرق البلاد وتدعمها قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

يشار إلى أن زيارة السراج للجزائر هي الثانية في أقل من شهرين، وتأتي بعد أسبوع من زيارة حفتر للجزائر حيث استقبله رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال.

وذكر بيان لرئاسة الوزراء أن الجزائر تسعى لإيجاد حل سياسي مع جميع أطراف الأزمة الليبية.

المصدر : الجزيرة + وكالات