خسائر فادحة للحوثيين شرق صنعاء

جبهة نهم تشهد معارك متواصلة بين القوات الموالية للشرعية ومليشيا الحوثي (الجزيرة-أرشيف)
جبهة نهم تشهد معارك متواصلة بين القوات الموالية للشرعية ومليشيا الحوثي (الجزيرة-أرشيف)

أفادت مصادر محلية بمقتل ثلاثة وثلاثين من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح خلال المعارك الدائرة منذ يومين في مديرية نهم شرق صنعاء.

وأوضحت هذه المصادر لمراسل الجزيرة أن عشرة من أفراد الجيش والمقاومة الشعبية قُتلوا في تلك المعارك.

وتتركز المعارك حاليا في منطقة وادي "محلي"، وتسعى قوات الجيش للتقدم إلى الطريق الرئيسي الواصل إلى صنعاء لقطع الإمدادات عن ما تبقى من مواقع الحوثيين.

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع معارك شرسة تدور بين الجانبين قرب معسكر التشريفات شرقي مدينة تعز.

وفي وقت سابق، قالت مراسلة الجزيرة هديل اليماني إن قوات الجيش والمقاومة تمكنت من السيطرة على مبان جديدة تطل على مواقع لمليشيا الحوثي وقوات صالح في محيط معسكر التشريفات.

وأضافت أن قوات الشرعية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي تحاول الوصول إلى معسكر التشريفات، وأنه لا يفصلها عنه سوى شارع واحد.

وكانت قوات الجيش والمقاومة سيطرت قبل أيام على مستشفى الكندي القريب من معسكر التشريفات.

وأفادت المراسلة بأن تعز تشهد أثناء الليل مواجهات عنيفة بين الطرفين، وقالت إن قوات الحوثي وصالح تستهدف الأحياء الشرقية من المدينة بالأسلحة الثقيلة انطلاقا من تلال السوفتيل والسلال.

يشار إلى قوات الجيش والمقاومة سيطرت قبل أكثر من شهر على مواقع مهمة شرقي تعز، بينها المستشفى العسكري.

المصدر : الجزيرة