عـاجـل: الخارجية اليمنية: نرفض استمرار تقديم الدعم الإماراتي لقوات المجلس الانتقالي ونجدد المطالبة بإيقافه فورا

الأردن يعلن انتهاء العملية الأمنية بالكرك

أعلن مصدر أمني أردني انتهاء العملية الأمنية في الكرك جنوبي البلاد، وعودة الأمور إلى طبيعتها، بعد مقتل أربعة من رجال الأمن والدرك وعدد من أفراد المجموعة المسلحة واعتقال آخرين.

وكانت الاشتباكات قد تجددت أمس الثلاثاء في مناطق عدة في المدينة مع مسلحين، تمكنت قوات الأمن خلالها من قتل عدد منهم واعتقال اثنين على الأقل.

وذكر مراسل الجزيرة تامر الصمادي في وقت سابق أن قوات الأمن انتشرت بأعداد كبيرة في مناطق الاشتباك، مشيرا إلى وجود عدد كبير من سيارات الإسعاف.

وقال مصدر أمني إن قوات الأمن تعاملت مع عدد من المشتبه فيهم المتحصنين داخل أحد المنازل في المدينة، والذين بادروا بإطلاق النار تجاه قوات الأمن خلال عملية دهم لاعتقال مسلحين ضمن حملة لملاحقة مطلوبين في أعقاب المواجهات المسلحة في المدينة الأحد الماضي.

وأوضح المصدر أن المطلوبين ليسوا ضمن المجموعة التي ارتكبت "العملية الإرهابية" في الكرك يوم الأحد، وأضاف أن عددا من المشتبه فيهم المتحصنين داخل أحد المباني بادروا بإطلاق النار باتجاه القوة الأمنية.


وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية الهجوم السابق الذي شهدته مدينة الكرك، وأورد في بيان ما قال إنها أسماء منفذي العملية، وقال إنهم اشتبكوا مع دورية للأمن ثم أغاروا على مركز أمني في المدينة، وتحصنوا بعد ذلك داخل قلعة الكرك التاريخية حيث دارت مواجهات عنيفة استمرت ساعات عدة.

وكان عشرة أشخاص -هم سبعة من الأمن الأردني ومدنيان وسائحة كندية- قتلوا في تلك المواجهات التي انتهت بمقتل أربعة من المسلحين كانوا قد لجؤوا إلى قلعة الكرك.

وقال ملك الأردن عبد الله الثاني إن المملكة قادرة على القضاء على الإرهاب، وأكد أن بلاده ستتصدى بقوة وحزم لكل من يحاول الاعتداء أو المساس بأمنه وسلامة مواطنيه.

وشدد العاهل الأردني أثناء ترؤسه اجتماع مجلس السياسات الوطني، على أن الوحدة الوطنية هي السلاح الأقوى في مواجهة المخططات الإرهابية.

المصدر : الجزيرة + وكالات