مناشدات للعالم من داخل حلب لإنقاذ الجرحى

ناشد ناشطون من داخل الأحياء المحاصرة في شرق حلب المنظمات الدولية لإنقاذ حياة مئة جريح يحتاجون للإخلاء الفوري، في ظل نقص حاد بالإمكانات الطبية في آخر المشافي الميدانية شرق حلب.

وأظهرت الصور تكدس الجرحى في المشفى الذي قال الناشطون إنه آخر مكان بإمكانه استقبال الجرحى، مع وجود أكثر من أربعين ألف شخص محاصرين شرق حلب.

كما بث ناشط سوري لقطات له من داخل أحياء حلب المحاصرة تحدث فيها عن أوضاع هذه الأحياء عقب التوصل لاتفاق باستئناف إجلاء المدنيين من المدينة.

وحصلت الجزيرة على صور تظهر جانبا من الحياة في الأحياء المحاصرة شرق حلب، حيث تجمعت العائلات في الأحياء والشوارع بانتظار استئناف عملية إجلاء المدنيين والمسلحين نحو ريف حلب الغربي.

وذكر سكان محليون للجزيرة أن درجات الحرارة المنخفضة تزيد من الأوضاع الصعبة التي تعيشها العائلات والأطفال في ظل نقص حاد بكل متطلبات الحياة.

المصدر : الجزيرة