القاهرة تقرر تسليم رفات ضحايا الطائرة المنكوبة لذويهم

الطائرة المنكوبة من طراز إيرباص أي320 وتحطمت في طريق عودتها من باريس إلى القاهرة (الأوروبية-أرشيف)
الطائرة المنكوبة من طراز إيرباص أي320 وتحطمت في طريق عودتها من باريس إلى القاهرة (الأوروبية-أرشيف)
أعلنت السلطات المصرية اليوم السبت أنها ستسلم ما عثر عليه من رفات ضحايا الطائرة المصرية المنكوبة بالبحر المتوسط في مايو/أيار الماضي، إلى أهالي الضحايا.

وذكر بيان للنائب العام المصري نبيل صادق أنه تم تكليف نيابة أمن الدولة العليا بتسليم الرفات إلى أهالي الضحايا من المصريين، والتنسيق مع السفارات الأجنبية لتسليم رفات الضحايا الأجانب. كما أمر النائب العام باستكمال التحقيق في سقوط الطائرة.

وكانت الطائرة -وهي من طراز "إيرباص أي320"- في طريق عودتها من باريس إلى القاهرة يوم 19 مايو/أيار الماضي حين تحطمت فوق البحر المتوسط، مما أدى إلى مقتل 66 شخصا كانوا على متنها، بينهم 40 مصريا و15 فرنسيا.

كما كانت الطائرة تقل شخصين عراقيين وآخرين كنديين وراكبا من كل من الجزائر وبلجيكا وبريطانيا وتشاد والبرتغال والسعودية والسودان.

والخميس الماضي، أعلنت لجنة التحقيق المصرية في الطائرة المنكوبة العثور على آثار لمواد متفجرة في رفات بعض الضحايا، إلا أن هيئة سلامة الطيران الفرنسية استبعدت إمكانية "استخلاص نتائج حول سبب" الحادث.

وفي يوليو/تموز الماضي، تم العثور على حطام للطائرة في شواطئ مدينة نتانيا شمالي إسرائيل، وفي الشهر ذاته قالت لجنة التحقيق المصرية التي تشكلت عقب الحادث إن تسجيلًا صوتياً من أحد الصندوقين الأسودين للطائرة يشير إلى وجود حريق على متنها في الدقائق الأخيرة قبل تحطمها.

المصدر : وكالات