منظمة الصحة: الوضع الصحي بحلب خطر جدا

عمليات إجلاء المدنيين والجرحى من شرقي حلب
بعض جرحى حلب يعانون أمراضا مزمنة تستدعي مغادرتهم المنطقة (ناشطون)

قال مسؤول في منظمة الصحة العالمية إن مستشفيات غرب حلب تعج بالمرضى، وإن بعضهم يعاني تلفا في المخ أو العين أو أمراضا مزمنة مثل السكري، كما أن أطراف بعضهم مبتورة.

وأفاد مسؤول بالمنظمة في حلب أنه تم إبلاغ المنظمة والصليب الأحمر والهلال الأحمر بضرورة مغادرة هؤلاء المنطقة بالحافلات وعربات الإسعاف.

وفي السياق وصل عدد الجرحى السوريين الذين استقبلتهم المستشفيات التركية منذ مساء أمس إلى نحو 67، عدد منهم في حالة حرجة جدا، كما أن بينهم نساء وأطفالا.

وكانت قد وصلت أمس الخميس أول دفعة من الجرحى الخارجين من شرق حلب إلى ريف المدينة الغربي، وقال مراسل الجزيرة إن هذه الدفعة تضم 150 شخصا بينهم سبعين جريحا بالإضافة إلى عائلاتهم ومرافقيهم، حيث تنتظرهم سيارات إسعاف وحافلات ستقوم بنقلهم -بحسب الحالة الصحية- إلى مستشفيات داخل تركيا.

وقد تزامن ذلك مع إعلان الصليب الأحمر الدولي أن المعارضة المسلحة في حلب طلبت منه ومن الهلال الأحمر السوري المساعدة في إجلاء المصابين من الأحياء المحاصرة.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أتراك -اليوم الجمعة- أن تركيا ستواصل استقبال المرضى والجرحى القادمين من حلب، وأن مخيما سيقام داخل سوريا قرب الحدود لإيواء النازحين من المدينة.

وكان ويسي قايناق نائب رئيس الوزراء التركي أكد أمس الخميس أنه يوجد من بين المغادرين من حلب أكثر من 35 جريحا حالة معظمهم بالغة، ومن المحتمل أن يأتي معظمهم إلى تركيا، وذلك غداة زيارته مستشفى الريحانية في ولاية هاتاي الحدودية مع سوريا.

من جهة أخرى تواصل عشرات الشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية والمواد الإغاثية التوجه من تركيا إلى سوريا، لتقديمها لآلاف النازحين السوريين الذين وصلوا من حلب إلى ريف إدلب وفق بنود اتفاق وقف إطلاق النار الأخير.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Residents get into busses which are part of a convoy evacuating civilians from the eastern part of Aleppo, Syria, 15 December 2016 (issued 16 December 2016). Evacuation of civilians from the rebel-held parts of Aleppo were suspended according to news reports on 16 December 2016. Aleppo's residents have been under siege for weeks and have suffered bombardment, together with chronic food and fuel shortages.

قال مسؤولون أتراك اليوم الجمعة إن مخيما سيقام داخل سوريا قرب الحدود لإيواء النازحين من مدينة حلب، وإن أنقرة ستواصل استقبال المرضى والجرحى القادمين من المدينة.

Published On 16/12/2016
People gather to be evacuated from a rebel-held sector of eastern Aleppo, Syria December 15, 2016. REUTERS/Abdalrhman Ismail

تتواصل عمليات إجلاء السكان من أحياء حلب الشرقية نحو الريف الغربي للمحافظة، وذكر مراسل الجزيرة في حلب أن أعداد الذين تم نقلهم بلغت ستة آلاف شخص جميعهم من المدنيين والجرحى.

Published On 16/12/2016
شهادات الفارين من حلب بعد وصولهم للريف الغربي

أكد بعض أهالي حلب الذين كانوا قد وصلوا الريف الغربي للمدينة في شهادات للجزيرة أنهم فروا بأرواحهم مجبرين، وتوقعوا ألا تتأخر عودتهم إلى ديارهم.

Published On 16/12/2016
المزيد من إغاثة
الأكثر قراءة