قتلى لحزب الله في معارك بتدمر

تنظيم الدولة الإسلامية أعاد السيطرة من جديد على مدينة تدمر (رويترز)
تنظيم الدولة الإسلامية أعاد السيطرة من جديد على مدينة تدمر (رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة بمقتل أربعة من عناصر حزب الله اللبناني في معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية قرب مدينة تدمر.

وكان اللواء يحيى رحيم صفوي مستشار المرشد الإيراني للشؤون العسكرية قال في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إن آلافا من أفراد حزب الله اللبناني سقطوا في سوريا، وإن عدد قتلاه يفوق قتلى الإيرانيين هناك.

كما أفادت وسائل إعلام إيرانية أمس الأربعاء بمقتل العميد في الحرس الثوري الإيراني حسن أكبري أثناء مواجهات مع تنظيم الدولة في تدمر بريف محافظة حمص.

وتقول مصادر أمنية في لبنان إنه منذ دخول حزب الله الحرب في سوريا دعما لرئيس النظام السوري بشار الأسد لقي نحو 1500 من مقاتليه حتفهم، منهم نحو 350 عنصرا هذا العام.

وأصبح حزب الله جزءا لا يتجزأ من تحالف القوى المدعوم من إيران وروسيا في مواجهة فصائل المعارضة السورية المسلحة، في وقت تعهد الأمين العام للحزب حسن نصر الله في وقت سابق بمواصلة القتال في سوريا.

وفي مايو/أيار الماضي اعترف عين الله تبريزي المستشار في "فيلق كربلاء" التابع للحرس الثوري بمقتل 1200 عسكري تابع لقوات بلاده في سوريا منذ عام 2012، حسب وكالة أنباء الطلبة الإيرانية.

وفرض تنظيم الدولة سيطرته على تدمر قبل عام، إلا أن النظام تمكن من استردادها بمساندة القوات الروسية مؤخرا، ليعود التنظيم مرة أخرى ويحكم سيطرته عليها مجددا.

المصدر : الجزيرة + وكالات