البشير لمعارضيه: إذا أردتم إسقاط النظام فلتنزلوا للشارع

البشير خلال مسيرة نظمت في يوليو/تموز الماضي بالخرطوم ضد المحكمة الجنائية الدولية (رويترز-أرشيف)
البشير خلال مسيرة نظمت في يوليو/تموز الماضي بالخرطوم ضد المحكمة الجنائية الدولية (رويترز-أرشيف)

تحدى الرئيس السوداني عمر البشير المعارضة أن تتظاهر في الشارع الأسبوع القادم في إطار "عصيان مدني" جديد دعا إليه ناشطون يوم 19 ديسمبر/كانون الأول الجاري احتجاجا على قرار حكومي برفع الدعم عن الدواء والوقود، وغلاء الأسعار.

وقال البشير في كلمة ألقاها اليوم الاثنين في حشد من أنصاره في مدينة كسلا شرقي البلاد إن بعض من يتخفون وراء لوحات الحواسيب وجهوا في الأيام الماضية دعوة لإسقاط النظام.

وأضاف "نريد أن نقول لهم إذا أردتم إسقاط النظام واجهونا مباشرة في الشارع، ولكني أتحداكم أن تأتوا إلى الشارع، نعلم أنكم لن تأتوا لأنكم تعلمون ما حدث في السابق"، في إشارة على ما يبدو إلى تصدي قوات الأمن السودانية للمظاهرات التي خرجت في 2013 وقتل فيها عشرات، وتابع الرئيس السوداني أن النظام لا يمكن إسقاطه بواسطة لوحات الحواسيب.

ولقيت دعوة ناشطين عبر وسائل التواصل الاجتماعي إلى عصيان مدني أواخر الشهر الماضي استجابة جزئية في قطاعات غير حكومية، وقال مراسل الجزيرة نت حينها إن متابعين قدروا نسبة الاستجابة في بعض تلك القطاعات بنحو 40%.

وجاءت الدعوة إلى هذا النوع من الاحتجاج عقب إعلان الحكومة رفع سعر المواد البترولية ورفع الدعم عن كثير من السلع الاستهلاكية الأخرى، وتحرير أسعار الدواء، وتزامنا مع هذه المحاولة لتنفيذ عصيان مدني دعت أحزاب معارضة الرئيس البشير إلى التنحي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

فشل تحالف قوى الإجماع الوطني المعارض في السودان اليوم الأربعاء في تسليم مذكرة للقصر الجمهوري تطالب الرئيس عمر البشير وحكومته بالتنحي الفوري وتسليم السلطة للشعب.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة