أحد المحاصرين بحلب: ما يجري أشبه بفيلم رعب

يلخص أبو خالد أحد المحاصرين فيما تبقى من أحياء بيد المعارضة السورية المسلحة شرقي مدينة حلب، الوضع هناك بأنه أشبه ما يكون بـ"فيلم رعب هوليوودي"، حيث ينتظر الناس الموت في أي لحظة.

وفي اتصال مع الجزيرة، رسم أبو خالد صورة مأساوية لما آلت إليه الأمور هناك في ظل الحملة العسكرية الشرسة المستمرة على شرقي حلب منذ منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال إن الناس خائفون من اقتحام قوات النظام للأحياء القليلة المتبقية، وأكد أنهم يخشون التعرض للقتل على يد القوات المهاجمة التي حققت في الساعات القليلة الماضية تقدما أكبر بسيطرتها على أحياء عدة، بينها حي الشيخ سعيد جنوب شرقي المدينة.

أبو خالد قال أيضا إن المستشفيات القليلة تضج بالمصابين وبصرخات الألم، وتتم العمليات الجراحية في الممرات، بينما لا يجد آخرون فرصة للعلاج إذ يتعذر نقلهم إلى المستشفيات بسبب القصف الشديد، ومن الصور المروعة الأخرى أن عددا من الضحايا يعلقون تحت الأنقاض، ولا يجدون من ينقذهم.

وأضاف أن "الدفاع المدني بات مشلولا في ظل قصف جنوني بالبراميل المتفجرة والمدافع وراجمات الصواريخ يدمر حارات بأكملها في وقت وجيز"، وفي ظل هذا الوضع، بات المحاصرون في حالة أقرب إلى الجنون لا يعرفون ما يفعلون، وفق أبو خالد.

وكان عشرات الآلاف قد فروا مؤخرا باتجاه مناطق سيطرة النظام غربي حلب، بينما فر آخرون نحو ما تبقى من أحياء تحت سيطرة المعارضة المسلحة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفاد مراسل الجزيرة بأن أهالي مناطق بشرق حلب يوجهون نداءات لإنقاذ حياتهم مع استمرار قوات النظام في التقدم بالأحياء المحاصرة. يأتي ذلك وسط قصف كثيف ومعارك عنيفة وحركة نزوح واسعة.

12/12/2016

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن النظام السوري يسيطر الآن على 93% من حلب، يأتي ذلك بينما يواصل الطيران قصف ما تبقى من أحياء بيد المعارضة شرق حلب وسط معارك عنيفة.

10/12/2016

قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إن مئات من شرق حلب اختفوا بعد أن تركوا المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، معربا عن قلقه البالغ على مصيرهم وهم في أيدي قوات النظام.

9/12/2016

قصفت قوات النظام السوري اليوم الجمعة بشدة الأحياء المحاصرة بمدينة حلب رغم إعلان روسيا عن توقف مؤقت للقصف لإجلاء آلاف المدنيين، في حين تحتدم المعارك على عدة محاور.

9/12/2016
المزيد من حروب
الأكثر قراءة