الملك سلمان يدشن مشاريع للإسكان

الملك سلمان في حفل استقبال أهالي محافظة الأحساء (واس)
الملك سلمان في حفل استقبال أهالي محافظة الأحساء (واس)

دشن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز أمس السبت عددا من مشاريع الإسكان بمحافظة الأحساء شرقي المملكة، وذلك غداة تأجيل تدشين أخرى نفطية عملاقة بسبب الأحوال الجوية.

ودشن الملك سلمان -في زيارته للمنطقة- مشاريع لوزارة الإسكان ضمت 116 فيلا سكنية و500 وحدة سكنية.

وأوضح وزير الإسكان ماجد الحقيل، في كلمة ألقيت خلال حفل التدشين، أن ما تم إنجازه من مشاريع في الأحساء يصل إلى أربعة آلاف منتج سكني بين وحدات جاهزة للتسليم وأراض مطورة ستسلم للمطورين العقاريين، مبينا أن هذه المنتجات تأتي ضمن أكثر من 31 ألف منتج سكني على مستوى المنطقة الشرقية.

وكانت شركة أرامكو السعودية، أكبر شركة نفط في العالم، أعلنت تأجيل حفل تدشين مشاريع نفط "عملاقة" تابعة لها بمدينة الظهران، كان من المقرر أن تفتتح مساء الجمعة، بسبب الأحوال الجوية.

ومن ضمن مشاريع أرامكو، حقل منيفة الذي تبلغ طاقة معامل إنتاج الزيت الخام فيه تسعمئة ألف برميل في اليوم من الزيت الخام العربي الثقيل.

وثاني تلك المشاريع "معمل الغاز في واسط"، حيث تمكنت أرامكو من زيادة طاقة معالجة الغاز بالمملكة، وقد صمم المعمل لمعالجة 2.5 مليار قدم مكعبة قياسية في اليوم من الغاز غير المصاحب.

حجم المشاريع الجديدة التي ستفتتح على هامش الزيارة يقدر بـ53.3 مليار دولار(الأوروبية)

أما المشروع الثالث فهو "توسعة حقل خريص وزيادة إنتاجه"، فقد ساعد اكتماله على زيادة طاقة إنتاج النفط الخام في أرامكو السعودية إلى 12 مليون برميل يوميا، ليحافظ على مكانة المملكة بوصفها من أكبر موردي النفط والغاز في العالم وأكثرهم موثوقية.

وإلى جانب المشاريع النفطية، كان من المقرر اليوم تدشين "مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي"، الذي أنشأته أرامكو.

والمركز هو الأول من نوعه في المنطقة الذي يضم تحت سقف واحد مركزا للتعليم المستمر ومختبرا للأفكار ومكتبة عصرية ومتحفا للتاريخ والثقافة السعوديين وأول متحف للأطفال ومعرضا للطاقة ومسرحا وقاعة للعروض المرئية.

وقد وصل الملك سلمان إلى المنطقة الشرقية قبل ثلاثة أيام في زيارة من المقرر أن يفتتح خلالها مجموعة من مشاريع الطاقة والإسكان والتنمية.

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن حجم المشاريع الجديدة التي ستفتتح وتدشن على هامش الزيارة يقدر بمئتي مليار ريال سعودي (53.3 مليار دولار).

وفي وقت سابق من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ألغت السعودية مشاريع مقترحة تقدر قيمتها بتريليون ريال سعودي (267 مليار دولار)، لعدم الجدوى الاقتصادية لها في المرحلة الحالية.

المصدر : الصحافة السعودية + وكالات

حول هذه القصة

قال وزير الإسكان السعودي إن 2.6 مليون طلب على الإسكان ستأتي الوزارة خلال الـ15 سنة المقبلة، مشيرا إلى توقيع وزارته عقودا لبناء مئات الآلاف من الوحدات السكنية.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة