المبعوث الأممي يتفق مع الحوثيين ويتطلع للقاء هادي

ولد الشيخ أحمد قال إنه سيبحث في الرياض والكويت عقد جولة محادثات جديدة (الجزيرة)
ولد الشيخ أحمد قال إنه سيبحث في الرياض والكويت عقد جولة محادثات جديدة (الجزيرة)

قال المبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إنه اتفق مع الحوثيين والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على تفعيل لجنة التهدئة والتنسيق لدعم وقف إطلاق النار، كما أبدى استعداده للانتقال إلى مدينة عدن في جنوب اليمن للقاء الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأوضح ولد الشيخ أحمد أن الأمم المتحدة تدعم وقف إطلاق نار حقيقيا في اليمن لأن هدنة الـ48 ساعة غير كافية، وأكد أن الحكومة اليمنية أعدت جوابا على خريطة الطريق.

وأشار إلى أن الجانب الأميركي لديه اهتمام خاص باليمن، وأفاد بأنه أجرى اتصالات "مكثفة" مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري، ناقلا عنه اعتباره أن ثمة "فرصة تاريخية لا تعوض لتحقيق السلام في اليمن".

وأضاف ولد الشيخ أحمد أنه سيبحث في الرياض والكويت عقد جولة محادثات جديدة قال إنها يجب ألا تتجاوز عشرة أيام للوصول إلى اتفاق نهائي، ودعا  كل الأطراف اليمنية إلى التعامل مع ما هو متاح حاليا على حد قوله.

وقال إن مبادرته "هي الطريق الوحيد للتوصل إلى تسوية سياسية للنزاع القائم"، كما قدم شرحا بشأن صعوبة الأوضاع الإنسانية والاقتصادية التي يعانيها اليمنيون.

وقال مصدر حكومي يمني إن ولد الشيخ أحمد سيصل إلى عدن خلال اليومين المقبلين للقاء الرئيس هادي وتسلم رد الحكومة اليمنية على خريطة الطريق.

ووفقا للمصدر ذاته، فإن رئيس الوفد التفاوضي عبد الملك المخلافي وعدد من أعضاء الوفد يوجدون في عدن أيضا برفقة الرئيس هادي.

وكان هادي قد وصل أمس السبت إلى مدينة عدن جنوبي اليمن رفقة عدد من وزرائه ومستشاريه للاطلاع على التطورات الميدانية في المحافظات التي تسيطر عليها الحكومة الشرعية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وصل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى عدن قادما من الرياض. وقال مصدر حكومي إن هادي سيلتقي أثناء تواجده بعدن المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد لبحث الأزمة اليمنية.

أعلنت المقاومة الشعبية في اليمن مقتل ثلاثين من مليشيا الحوثي وحلفائهم من قوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وإصابة عشرات، باشتباكات مع المقاومة في تعز وقصف للتحالف في مأرب.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة