39 قتيلا بقصف سوري وروسي لحلب وريفها

ارتفع إلى 39 عدد القتلى الذين سقطوا اليوم جراء غارات روسية وسورية استهدفت مناطق عدة بحلب وريفها، كم أصيب أكثر من 110 آخرون، في حين واصلت قوات النظام السوري قصفها الجوي والمدفعي لبلدات في ريف دمشق.

وقد أحصت مصادر طبية سورية نحو 530 قتيلا وأكثر من 1800 جريح جراء القصف الجوي والمدفعي من قبل روسيا والنظام السوري منذ بدء الحملة الشرسة على الأحياء الخارجة عن سيطرة النظام بمدينة حلب يوم 15 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وقال مراسل الجزيرة إن خمسة مدنيين قتلوا وآخرين جرحوا جراء غارات شنتها طائرات روسية وأخرى تابعة للنظام، استهدفت بلدة تقاد في ريف حلب الغربي، مما أسفر أيضا عن دمار واسع في الممتلكات.

وقالت وكالة مسار برس الموالية للمعارضة إن مدفعية النظام وطائراته إلى جانب الطائرات الروسية استهدفت اليوم أحياء طريق الباب وكرم الجبل ومساكن هنانو والشعار والشيخ فارس، فضلا عن حلب القديمة والجزماتي والميسر.

وذكرت الوكالة أن كتائب المعارضة استعادت اليوم السيطرة على مواقع كانت قد خسرتها في أحياء مساكن هنانو وكرم الطراب والشيخ سعيد بمدينة حلب، وفي محيط قرية عزيزة وجنوبها، بعد اشتباكات مع قوات النظام أسفرت عن تدمير دبابة ومقتل ثلاثين من تلك القوات.

أما في ريف حلب الشمالي، فقد استهدف الطيران الروسي مدن عندان وحريتان ومعارة الأرتيق وكفر حمرة، دون أنباء عن وقوع إصابات.

كما سقط عدد من الجرحى المدنيين جراء قصف للطيران الروسي بالقنابل العنقودية على أحياء المواصلات والشعار والقاطرجي بحلب القديمة.

وشهد أمس الخميس مقتل 55 شخصا وإصابة العشرات في قصف بصواريخ مظلية وبراميل متفجرة، يحتوي بعضها على غاز الكلور، استهدفت عددا من الأحياء المحاصرة في حلب.

قصف بريف دمشق
أما في ريف دمشق، فقد أفاد مراسل الجزيرة بمقتل ثلاثة مدنيين وإصابة عشرات في قصف جوي ومدفعي لقوات النظام السوري استهدف الأحياء السكنية في مدينة دوما.

وأضاف المراسل أن مدينتي سقبا وجسرين في الريف ذاته شهدتا غارات لطائرات النظام السوري، أوقعت جرحى من المدنيين وتسببت في دمار كبير.

وفي حماة استهدف طيران النظام بالصواريخ مدن مورك واللطامنة وبلدات لطمين ولحايا بالريف الشمالي.

وتعرض حي الوعر المحاصر في حمص لقصف مدفعي وبقذائف الهاون من قبل قوات النظام، مما أدى لسقوط جرحى من المدنيين.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

A general view shows the damage at a site hit by airstrikes in the rebel-held besieged al-Qaterji neighbourhood of Aleppo, Syria November 23, 2016. REUTERS/Abdalrhman Ismail

ارتفعت حصيلة ضحايا القصف الجوي على حلب إلى 51 قتيلا وعشرات الجرحى، وشملت الغارات ريف دمشق وإدلب ودير الزور وحمص. بينما تصدت المعارضة لهجمات قوات النظام بشرق حلب وجبال اللاذقية.

Published On 24/11/2016
Raed Saleh, president of the Syrian White Helmets, leaves the Elysee Palace after a meeting with French President Francois Hollande in Paris, France, October 19, 2016. REUTERS/Jacky Naegelen/File Photo

كشف مدير منظمة الدفاع المدني السوري المعروفة باسم “القبعات البيضاء” الخميس أن سكان الشطر الشرقي المحاصر في حلب؛ أمامهم أقلّ من عشرة أيام لتلقي مساعدات إغاثة أو مواجهة المجاعة والموت.

Published On 24/11/2016
قوات أميركية لدعم الجيش الحر والقوات التركية بسوريا

أعلن البنتاغون أن جنديا أميركيا توفي الخميس متأثرا بإصابته بعبوة ناسفة بدائية الصنع، وذلك في منطقة عين عيسى شمالي سوريا حيث تشارك قوات أميركية في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية.

Published On 24/11/2016
قتلى وجرحى في قصف النظام الأحياء المحاصرة بحلب

أفاد مراسل الجزيرة بأن 55 شخصا قُتلوا وأصيب عشرات في قصف بصواريخ مظلية وبراميل متفجرة -بعضها يحتوي غاز الكلور- على عدد من الأحياء المحاصرة في حلب.

Published On 25/11/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة