مقتل عشرة حوثيين بتعز واعتراض صاروخين بمأرب

آثار قصف سابق لمليشيا الحوثي وصالح على أحد أحياء تعز (الجزيرة)
آثار قصف سابق لمليشيا الحوثي وصالح على أحد أحياء تعز (الجزيرة)

قتل عشرة من مسلحي الحوثي وحلفائهم في تعز (جنوب البلاد) إثر اشتباكات مع الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، وذلك وفقا لمصدر بالجيش اليمني، وفي مأرب (شمال شرق صنعاء) اعترضت منظومة الدفاع الجوي للتحالف العربي صاروخين بالستيين باتجاه المدينة.

وأوضح ضابط في الجيش اليمني أن قوات الجيش الوطني والمقاومة تصدت خلال الساعات الماضية، لهجوم عنيف شنه الحوثيون وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على معسكر الدفاع الجوي غربي مدينة تعز، غير أنه جرى صدهم وقتل وجرح عدد منهم، دون خسائر بشرية في صفوف الجيش والمقاومة.

وأضاف الضابط أن الجيش والمقاومة استعادا السيطرة على تلتي السوداء والخلوة في الجبهة الغربية لتعز من قبضة الحوثيين بعد صد الهجوم.

 وفي مأرب (شمال شرق صنعاء) اعترضت منظومة الدفاع الجوي للتحالف العربي اليوم الخميس "صاروخين بالستيين" أطلقهما الحوثيون وقوات صالح باتجاه المدينة.    

وأكد المصدر تدمير الصاروخين في سماء مأرب دون وقوع أي خسائر.     

وكان الحوثيون وقوات صالح قد أطلقوا خلال الأسبوع الجاري نحو ستة صواريخ باتجاه مدينة مأرب، تصدت لها منظومة "باتريوت" التابعة للتحالف.  

وتشهد محافظات يمنية عدة، بينها مناطق في تعز، حربا منذ قرابة عامين بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي وحلفائهم من جهة أخرى، مخلفة أوضاعا إنسانية صعبة، فضلا عن وقوع العديد من المقاتلين في قائمة الأسر من طرفي الصراع.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015 يشن التحالف العربي عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين وقوات صالح استجابة لطلب الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكريا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت مصادر عسكرية يمنية إن الجيش الوطني اليمني خاض اشتباكات عنيفة بإسناد من التحالف العربي ضد مليشيا الحوثي وقوات صالح في منطقة ميدي بمحافظة حجة شمال غربي اليمن.

23/11/2016

قتل مقيم يمني وأصيب سبعة آخرون إثر سقوط قذائف من داخل الأراضي اليمنية على مجمع تجاري بمدينة نجران جنوبي السعودية، بينما باشرت الجهات المعنية إجراءاتها المعتمدة في مثل هذه الحالات.

22/11/2016

صدّ الجيش الوطني والمقاومة الشعبية هجوما للحوثيين وحلفائهم في الأطراف الغربية لمدينة تعز (جنوب غربي اليمن)، وذلك بعد ساعات من انهيار الهدنة المؤقتة التي أعلنها التحالف العربي.

22/11/2016

أصدر الرئيس اليمني سلسة تعيينات عسكرية، من أبرزها تعيين العميد الركن صالح محمد طيمس قائدا للمنطقة العسكرية الأولى، والعميد الركن فضل حسن محمد قائدا للمنطقة العسكرية الرابعة.

21/11/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة