التحالف يعترض صاروخا أطلقه الحوثيون على مأرب

عربة تابعة للجيش اليمني في منطقة ميدي (الجزيرة)
عربة تابعة للجيش اليمني في منطقة ميدي (الجزيرة)

أفاد مراسل الجزيرة بأن الدفاعات الجوية التابعة لقوات التحالف العربي اعترضت صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح باتجاه مأرب.

من جهة أخرى، قال الجيش اليمني إن وحدات من قواته مدعومة بـالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي استعادت السيطرة على الطريق الرابط بين مدينتي ميدي وحرض قرب الحدود مع السعودية.

كما تمكن الجيش والمقاومة من التصدي لمليشيا الحوثي وصالح من "تبة الخضراء" المطلة على مدينة ميدي من الناحية الشرقية.

وقالت مصادر ميدانية إن 18 من أفراد مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع بينهم قادة ميدانيون قتلوا في تلك المعارك.

صد هجوم
من جانبها، تحدثت وكالة الصحافة الفرنسية عن 41 قتيلا على الأقل أمس الثلاثاء بعد تجدد القتال عقب هدنة قصيرة في البلد الذي يشهد حربا منذ عشرين شهرا، مشيرة إلى أن القوات الحكومية نجحت أمس في صد هجوم لقوات الحوثي وصالح على منفذ الضباب الواقع غرب مدينة تعز ثالث أكبر مدن اليمن.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري أن 18 قتيلا سقطوا من الحوثيين لدى محاولتهم التقدم نحو ميناء ميدي الذي تسيطر عليه الحكومة، وأشار المصدر إلى أن القوات الحكومية نجحت في إيقاف المهاجمين لكنها خسرت أربعة جنود.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

صدّ الجيش الوطني والمقاومة الشعبية هجوما للحوثيين وحلفائهم في الأطراف الغربية لمدينة تعز (جنوب غربي اليمن)، وذلك بعد ساعات من انهيار الهدنة المؤقتة التي أعلنها التحالف العربي.

22/11/2016

قتل مقيم يمني وأصيب سبعة آخرون إثر سقوط قذائف من داخل الأراضي اليمنية على مجمع تجاري بمدينة نجران جنوبي السعودية، بينما باشرت الجهات المعنية إجراءاتها المعتمدة في مثل هذه الحالات.

22/11/2016

أعلن الجيش اليمني استئناف العمليات العسكرية بعد انتهاء الهدنة، حيث سيطر الجيش والمقاومة الشعبية على معسكر الدفاع الجوي بتعز، وتصدى لعدة هجمات بمأرب، كما شنت طائرات التحالف غارات بصنعاء وصعدة.

21/11/2016

أصدر الرئيس اليمني سلسة تعيينات عسكرية، من أبرزها تعيين العميد الركن صالح محمد طيمس قائدا للمنطقة العسكرية الأولى، والعميد الركن فضل حسن محمد قائدا للمنطقة العسكرية الرابعة.

21/11/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة