سلطات شرق ليبيا: اعتقال زوجة مختار بلمختار

قالت السلطات شرق ليبيا إنها اعتقلت امرأة يعتقد بأنها زوجة زعيم تنظيم المرابطين مختار بلمختار، بعدما سافرت من جنوب البلاد إلى مدينة درنة من أجل الولادة.

وأفادت إدارة مكافحة الإرهاب في شرق ليبيا بأن المرأة، وهي تونسية تدعى أسماء كدوسي، أبلغت المحققين بأن بلمختار على قيد الحياة ويعيش في جنوب ليبيا. وقال المتحدث باسم الإدارة سامي المتريح إن كدوسي أنجبت بنتا قبل نحو أربعين يوما.

وأوضحت إدارة مكافحة الإرهاب أن كدوسي كانت تسافر بصحبة تونسية أخرى تدعى عفاف حاجي، وكانتا تقيمان مع "متشدد" من القاعدة يدعى جبريل العبد. وأضافت في بيان أنه تم اعتقالهما على طريق جنوبي درنة بعد ورود أنباء إلى السلطات من مستشفى في المدينة بأن امرأة أجنبية في حالة وضع بدون زوجها.

وذكر البيان أن التحقيقات الأولية أظهرت أن المرأتين أقامتا في السابق في معسكرات "للإرهابيين" بمنطقة الجفرة الصحراوية (وسط ليبيا) مع بلمختار، وأنه هو من أرسلهما إلى درنة من أجل الولادة.

ونشرت السلطات صورا لبطاقات الهوية التونسية للمرأتين وجوازات سفر ليبية مزورة "كانت بحوزتهما".

يذكر أن بلمختار جزائري الجنسية، ويعد أحد أبرز قادة التنظيمات المسلحة بمنطقة الساحل الأفريقي، وله صلات وثيقة في أرجاء المنطقة.

وأعلنت السلطات عدة مرات وفاته، لكنه عاود الظهور لتدبير هجمات أو عمليات خطف، شملت غارة على محطة للغاز بالجزائر أسفرت عن مقتل أربعين عاملا في 2013.

وفي يونيو/حزيران 2015 استهدفت ضربة جوية أميركية بلمختار في مدينة أجدابيا (شرق ليبيا)، لكن جماعته أعلنت بعدها بفترة وجيزة نجاته من الهجوم.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

نفت جماعة “المرابطون” مبايعتها تنظيم الدولة الإسلامية، وأكدت ولاءها لتنظيم القاعدة. وجاء في بيان لزعيمها مختار بلمختار أن التسجيل الصوتي الذي أُذيع الأربعاء باسم عدنان الصحراوي “لا يلزم شورى المرابطين”.

نفت جماعة “المرابطون” المرتبطة بالقاعدة الخميس مقتل زعيمها الجزائري مختار بلمختار في غارة أميركية على مدينة أجدابيا شرقي ليبيا. بدوره قال وزير الدفاع الفرنسي إنه ليس متأكدا من مصرع بلمختار.

المزيد من حركات
الأكثر قراءة