استعدادات لتحويل قاعدة طرطوس لمقر للأسطول الروسي

حاملة طائرات روسية ترسو في قاعدة طرطوس البحرية (الأوروبية-أرشيف)
حاملة طائرات روسية ترسو في قاعدة طرطوس البحرية (الأوروبية-أرشيف)

أعلن رئيس لجنة مجلس الاتحاد لشؤون الدفاع والأمن بالبرلمان الروسي فيكتور أوزيروف أن القاعدة العسكرية البحرية في طرطوس السورية يمكن أن تصبح قاعدة متكاملة للأسطول الروسي، بعد عام ونصف أو عامين من توقيع اتفاقية بشأنها.

وفي تصريحات لوكالة "نوفوستي" قال أوزيروف "انطلاقا من انطباعاتي من التعرف على القاعدة، وخطط تحديث البنى التحتية التي أطلعتنا عليها قيادة مجموعتنا في سوريا يمكنني أن أقول إننا لن نتأخر في حل مسألة تحديث قاعدة طرطوس مع الأخذ بعين الاعتبار أحدث المتطلبات".

وأضاف أن العد التنازلي لتحديث قاعدة طرطوس سيبدأ فقط بعد توقيع الاتفاقية بشأنها والمصادقة عليها، وأن مدة الاتفاقية ستكون على الأغلب 49 عاما، وأن القاعدة ستكون قادرة على تقديم خدمات الدعم للسفن الحربية واستقبال حاملات طائرات وغواصات نووية.

وكان نيكولاي بانكوف نائب وزير الدفاع الروسي قد أعلن الشهر الماضي أنه جرى إعداد وثائق بشأن تحويل القاعدة البحرية في طرطوس إلى قاعدة دائمة، وذلك بعد موافقة البرلمان الروسي بالإجماع على اتفاقية تسمح بوجود عسكري دائم في سوريا.

يذكر أن لدى روسيا بالفعل قاعدة جوية في حميميم بمحافظة اللاذقية قرب طرطوس، حيث تنطلق منها ضرباتها الجوية على معارضي النظام السوري.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلنت وزارة الدفاع الروسية نيتها تحويل قاعدتها البحرية في طرطوس بسوريا إلى قاعدة عسكرية دائمة، وسط أنباء صحفية عن مباحثات مع مصر لاستئجار مواقع عسكرية مختلفة.

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه غير متفائل بشأن آفاق المستقبل في المدى القريب بسوريا، في وقت يتواصل فيه القصف المكثف من جانب النظام السوري وحليفته روسيا على حلب.

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة