ترامب يؤيد مفاوضات فلسطينية إسرائيلية دون وسيط

A handout photo provided by the Israeli Government Press Office (GPO) of US Republican presidential candidate Donald Trump (L) shaking hands with Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu at Trump Tower in New York, New York, USA on 25 September 2016. EPA/KOBI GIDEON/GPO/ HANDOUT
لقاء سابق بين ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي في نيويورك (الأوروبية-أرشيف)

أعلن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب تأييده لمفاوضات سلام مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين دون وسيط دولي، وهو بذلك يؤيد موقف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي يريد مفاوضات مباشرة دون تدخل دولي.

وقال ترامب في رسالة لصحيفة "إسرائيل اليوم" المقربة من نتنياهو إن السلام "يجب أن يتحقق عن طريق المفاوضات بين الطرفين أنفسهم وليس أن يفرض من قبل آخرين. إسرائيل والشعب اليهودي يستحقون ذلك".

وأشار الرئيس الأميركي المنتخب إلى أن إدارته يمكنها القيام بدور مهم في مساعدة الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني للتوصل إلى سلام عادل ودائم.

وكانت آخر جولة مفاوضات فلسطينية إسرائيلية قد جرت برعاية أميركية وانتهت في أبريل/نيسان 2014 دون نتيجة بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان والإفراج عن قدامى المعتقلين الفلسطينيين، والالتزام بحل الدولتين على أساس حدود 1967.

تأييد الاستيطان
وسبق للمستشار الأعلى لترامب أن قال الخميس إن الرئيس المنتخب لا يرى في توسيع المستوطنات عائقا للسلام ولا يدين بناءها، وتزامن هذا التصريح مع تصريح آخر لوزير البنية التحتية الإسرائيلية يوفال ستاينيتس قال فيه إن فوز ترامب سيؤدي لتوسيع الاستيطان.

وكان قادة المستوطنين بالحكومة الإسرائيلية قد أبدوا ابتهاجهم بفوز ترامب، وقال وزير التربية والتعليم الإسرائيلي نفتالي بنيت إن فوز ترامب سيقضي على فكرة الدولة الفلسطينية، في حين دعت وزيرة العدل الإسرائيلية آيليت شاكيد أمس ترامب إلى نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

وسبق لترامب أن أعلن في حملته الانتخابية قبل شهرين أنه سيعترف بالقدس عاصمة موحدة لدولة إسرائيل في حال انتخابه.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أكد جاسون غرينبلات مستشار ترامب أن الأخير لا يعتبر توسيع المستوطنات الإسرائيلية معيقا للسلام، وذلك تزامنا مع تصريح وزير البنية التحتية الإسرائيلية يوفال شتاينيتس بأن فوز ترامب سيؤدي لتوسيع الاستيطان.

Published On 10/11/2016
A handout photo provided by the Israeli Government Press Office (GPO) of US Republican presidential candidate Donald Trump (L) shaking hands with Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu at Trump Tower in New York, New York, USA on 25 September 2016. EPA/KOBI GIDEON/GPO/ HANDOUT

ذكر مراسل موقع “أن.آر.جي” تسفيكا كلاين أن استطلاعا للرأي أجري في أوساط الإسرائيليين أظهر أن 33% منهم يرون في دونالد ترامب المرشح الرئاسي الأميركي المحتمل الأكثر تأييدا لتل أبيب.

Published On 14/4/2016
2016 Republican presidential candidate Donald Trump delivers remarks at the American Israel Political Action Committee (AIPAC) Policy Conference in Washington, DC, USA, 21 March 2016. AIPAC is an American pro-Israel lobby group.

أعلن المرشح الجمهوري للبيت الأبيض دونالد ترامب خلال لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بنيويورك أنه سيعترف بالقدس عاصمة موحدة لدولة إسرائيل في حال انتخابه، وفق ما أفادت به حملته.

Published On 26/9/2016
A handout photo provided by the Israeli Government Press Office (GPO) of US Republican presidential candidate Donald Trump (L) shaking hands with Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu at Trump Tower in New York, New York, USA on 25 September 2016. EPA/KOBI GIDEON/GPO/ HANDOUT

قال وزير التعليم الإسرائيلي نفتالي بينيت إن فكرة الدولة الفلسطينية انتهت بعد انتخاب الجمهوري دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، داعيا إسرائيل إلى التراجع عن فكرة إقامة هذه الدولة.

Published On 9/11/2016
Israeli Education Minister Naftali Bennett speaks during a conference titled 'Fighting the Boycott' in Jerusalem, Israel, 28 March 2016. The conference organized by the Israeli newspaper Yedioth Ahronoth includes speeches by senior Israeli politicians speaking about how Israel reacts on the international efforts of the BDS Movement (Boycott, Divestment and Sanctions Movement) to boycott the country in the political, economic and cultural fields. The BDS movement aims at putting pressure on Israel to change its policy towards ending the occupation of Palestinian territories and the Golan Heights, equal rights for Arab-Palestinian Israelis and the right for Palestinian refugees to return.
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة