غارات روسية على إدلب وحلب وتقدم للجيش الحر

قُتل 11 مدنيا وجرح 25 آخرون في قصف روسي على بلدة تسيطر عليها قوات المعارضة السورية بإدلب، في حين تدور معارك عنيفة في ريف حلب الشمالي بين تنظيم الدولة الإسلامية والجيش السوري الحر.

وقال مسؤول الدفاع المدني في محافظة إدلب واثق حراك إن الطائرات الروسية استهدفت السبت مستودعا للأدوية ومقرات للدفاع المدني تقع وسط مناطق سكنية في بلدة ترمانين التابعة للمحافظة. وتسبب القصف في أضرار لحقت بالمنازل والسيارات، وأدت إلى اندلاع حرائق في بيوت المدنيين.

من جانبه، أفاد مراسل الجزيرة في حلب بأن الطيران الروسي شن عدة غارات على الأحياء المحاصرة في مدينة حلب.

كما أفاد مراسل الجزيرة في ريف حلب بأن فصائل الجيش الحر -مدعومة بقوات تركية- سيطرت على قرى وبلدات في ريف حلب الشمالي، بعد معارك مع مقاتلي تنظيم الدولة بهدف إخراجه من الريف كليا.

وأضاف المراسل أن فصائل الجيش الحر سيطرت على قرى وبلدات أرشاف وغيطون والعزيزية ومزارعها في ريف حلب الشمالي، وأن هذه الفصائل باتت الآن على مشارف قرية دابق، مشيرا إلى أن الهجوم يهدف إلى الاقتراب من مدينة الباب، أبرز معاقل التنظيم في ريف حلب الشرقي.

وكثفت القوات التركية قصفها الجوي والمدفعي على مواقع التنظيم في ريف حلب الشمالي، ضمن إطار الدعم المقدم لفصائل الجيش الحر في عملية درع الفرات ضد مقاتلي التنظيم.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الفصائل السورية المقاتلة التي تدعمها تركيا تتقدم بعد بلدتي جرابلس والراعي للهجوم على بلدة دابق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة في ريف حلب الشمالي الشرقي.

وقال أردوغان إن تركيا ليس لديها مطامع في أرض أي بلد آخر، مجددا التأكيد أنها ستقيم منطقة خالية من "الإرهاب" شمالي سوريا.

ولا تحظى دابق بأهمية إستراتيجية مقارنة مع المدن الإستراتيجية التي يسيطر عليها التنظيم كالرقة في سوريا والموصل في العراق المجاور، لكن لها أهمية رمزية لدى التنظيم لاعتقاده بأنها ستشهد أكبر معاركه.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

(From L-R) Egypti's Foreign Minister Sameh Shoukry, Russia's Foreign Minister Sergei Lavrov, U.S. Secretary of State John Kerry, Saudi Arabia's Foreign Minister Adel al-Jubeir, Qatar's Foreign Minister Sheikh Mohammed bin Abdulrahman al-Thani, Iraq's Foreign Minister Ibrahim al-Jaafari, Iran's Foreign Minister Mohammad Javad Zarif, Staffan de Mistura, UN Special Envoy of the Secretary-General for Syria, Turkey's Foreign Affairs Minister Mevlut Cavusoglu, Jordan'

أكدت شخصيات عدة بالمعارضة السورية أنها لا تعول على اجتماعات لوزان بسويسرا، لاسيما أنها غير ممثلة في تلك الاجتماعات، وأنه لا يمكن لروسيا أن تكون الخصم والحكم في آن واحد.

Published On 15/10/2016
(From L-R), Egypt's Foreign Minister Sameh Shoukry, Russia's Foreign Minister Sergei Lavrov, U.S. Secretary of State John Kerry, Saudi Arabia's Foreign Minister Adel al-Jubeir, Qatar's Foreign Minister Sheikh Mohammed bin Abdulrahman al-Thani, Iraq's Foreign Minister Ibrahim al-Jaafari, Iran's Foreign Minister Mohammad Javad Zarif, Staffan de Mistura, UN Special Envoy of the Secretary-General for Syria, Turkey's Foreign Affairs Minister Mevlut Cavusoglu, Jordan'

اختتمت بمدينة لوزان السويسرية أعمال الاجتماع الدولي بشأن سوريا دون تحقيق أي نتائج. وتحدثت موسكو عن مناقشة ما وصفتها بأفكار مثيرة للاهتمام، بينما قالت واشنطن إن الاجتماع شهد توترا.

Published On 15/10/2016
epa03053687 A handout photo released by the official Syrian Arab News Agency (SANA) showing crew lined up aboard Russian aircraft carrier Kuznetsov in the sea port city of Tartous in Syria on 08 January 2012. A Russian flotilla has docked at the Syrian port of Tartus in a show of solidarity with the regime of President Bashar al-Assad, Syrian state media reported. The flotilla is to stay for six days at the port, according to the report. EPA/SANA

توجهت حاملة الطائرات الروسية “أميرال كوزنتسوف” السبت إلى مياهالبحر الأبيض المتوسط لتعزيز القدرات البحرية الروسية التي تدعم حملة القصف في سوريا.

Published On 15/10/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة