التحالف يقصف الموصل والحكومة تحشد لاستعادتها

FILE - Iraqi army Humvees race toward the front lines on the outskirts of Ramadi during heavy clashes with Islamic State group militants in this Sept. 12, 2015, file photo. The fighting eventually led to the recapture of the city from the extremists. After the massive destruction wreaked on Ramadi, Iraqi and coalition officials are rethinking tactics as they prepare for an assault to retake the biggest IS-held prize, the northern city of Mosul. (AP Photo, File)
آليات للقوات العراقية أثناء عمليات عسكرية التعي تحتشد قرب الموصل (أسوشيتد برس-أرشيف)

قصفت طائرات التحالف مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في منطقة الخازر شرق الموصل، في وقت تواصل فيه الحكومة حشد قواتها قرب المدينة  استعدادا لمعركة استردادها، في حين قتل عشرات من القوات العراقية في الشرقاط والأنبار في تفجيرات للتنظيم.

وقالت مصادر للجزيرة إن ثلاثة من مسلحي تنظيم الدولة قتلوا في قصف لطائرات التحالف غربي الموصل، في حين كما واصلت طائرات التحالف قصفها لمواقع التنظيم في منطقة الخازر شرق الموصل.

من جهة أخرى، يستمر وصول تعزيزات كبيرة من قوات الجيش العراقي إلى منطقة الخازر شرق مدينة الموصل ضمن التحضيرات الجارية لبدء المعركة واستعادة المدينة من تنظيم الدولة.

وقال مراسل الجزيرة بمنطقة الخازر أمير فندي إن مئات من الجنود وقوة مكافحة الإرهاب والفرقة الذهبية وصلوا إلى المنطقة ومحيطها لينضموا إلى مئات آخرين وصلوا في وقت سابق استعدادا لـمعركة الموصل.

وانتشرت هذه القوات في المكان وبدأت تجهيز مواقعها التي لا تبعد عن مركز الموصل سوى كيلومترات قليلة. وقال ملازم أول في قوة مكافحة الإرهاب سيف الدين مهند للجزيرة إن قوات العمليات الخاصة والفرقة الذهبية جهزت مواقعها للتقدم باتجاه الموصل حال صدور الأوامر.

وفي جنوب الموصل، قال مراسل الجزيرة أحمد الزاويتي إن حركة ناقلات الدبابات والمدافع والأسلحة الثقيلة لم تتوقف عن التحرك منذ أول أمس الجمعة من القيارة إلى المناطق التي تسيطر عليها البشمركة قرب الموصل.

وأشار المراسل إلى أنه من المتوقع أن تنطلق المعركة قريبا من محاور الخازر ونوران وسد الموصل شمال وشرق الموصل. وكانت قوات البشمركة المتمركزة في منطقة الخازر بشرق الموصل قد شنت قصفا مكثفا على مناطق شمال وشمال شرق المدينة.

 

 

عشرات القتلى
من جهة أخرى، قال مراسل الجزيرة إن 14 من القوات العراقية والحشد العشائري قتلوا في تفجير غربي الأنبار، فيما أفادت وكالة أعماق التابعة لـتنظيم الدولة بمقتل ثلاثين جنديا عراقيا في هجمات استهدفت أرتالا من الجيش جنوب شرقي الشرقاط كانت متوجهة إلى الموصل.

وذكر مراسل الجزيرة أن 14 من عناصر الجيش العراقي والحشد العشائري قتلوا في تفجير غرب محافظة الأنبار (غرب العراق).

من جهتها، أفادت وكالة أعماق بأن تفجيرات استهدفت أرتالا للجيش العراقي في منطقة تلول الباج جنوب شرقي الشرقاط عندما كانت في طريقها إلى قاعدة القيارة القريبة من الموصل لتعزيز القوات الموجودة على تخوم المدينة، وأسفرت العملية عن مقتل ثلاثين جنديا وتدمير عدد من الآليات وفق الوكالة.

من جانب آخر، قالت مصادر عسكرية في قيادة عمليات الجزيرة والبادية إن نحو 15 من عناصر تنظيم الدولة قتلوا في غارات لمقاتلات عراقية على مواقع لتنظيم الدولة بمدينة القائم الواقعة غرب محافظة الأنبار، وعلى الحدود العراقية السورية.

وأضافت المصادر أن القصف وقع صباح اليوم الأحد واستهدف مواقع في مناطق الرسالة والرمانة والعبيدي، وأن مستودعا للأسلحة كان من بين الأهداف. 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

القوات العراقية والبشمركة تحتشد حول الموصل،، والعبادي يناقش مع قادة مليشيا الحشد خطط استعادة المدينة.

ناقش رئيس الوزراء العراقي مع قادة الحشد الشعبي خطط استعادة الموصل والحويجة، وأعلن إقليم كردستان أن كافة الاستعدادات لمعركة الموصل اكتملت. في غضون ذلك أعلن تنظيم الدولة قتل ثلاثين جنديا.

Published On 15/10/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة