فقدان أفراد من كتائب القسام إثر انهيار نفق بغزة

فلسيطني داخل أحد الأنفاق في غزة (رويترز)
فلسيطني داخل أحد الأنفاق في غزة (رويترز)
قالت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة "حماس" إنها فقدت الاتصال مع مجموعة من أفرادها إثر انهيار أحد الأنفاق نتيجة سوء الأحوال الجوية.

وأعلنت قيادة القسام في تصريح صحفي صادر عنها -نشرته في موقعها الإلكتروني- أن البحث لا يزال جاريا عن أفراد المجموعة، مؤكدة متابعتها لهذا الحدث على مدار الساعة وعلى أعلى المستويات.

وفي وقت سابق، أفاد مصدر أمني لوكالة الأنباء الفرنسية طلب عدم ذكر اسمه، بأن النفق المنهار كان بداخله 11 من عناصر القسام، أنقذ ثلاثة منهم.

وأشار المصدر نفسه إلى أن "عملية أمنية للمقاومة مستمرة من أجل البحث عن المقاومين الثمانية الآخرين لإنقاذهم". 

في السياق قال الناطق باسم وزارة الصحة في غزة الطبيب أشرف القدرة إنه "لم يصل إلى مستشفى الشفاء (بمدينة غزة) أو المستشفى الإندونيسي (في شمال القطاع) أي شهداء أو جرحى بانهيار نفق".

وتتهم إسرائيل كتائب القسام بحفر الأنفاق في المناطق الحدودية من قطاع غزة بهدف تنفيذ عمليات مسلحة ضد الجيش الإسرائيلي.

وتتعرض فلسطين وبلاد الشام عموما لمنخفض جوي عميق بدأ الأحد وينتهي اليوم، حسب الأرصاد الجوية الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وقع انهيار أرضي كبير مساء أمس الثلاثاء بالمنطقة الحدودية بين قطاع غزة ومصر جراء المياه التي تضخها مصر بشكل متقطع منذ شهرين، في محاولة لإغراق الأنفاق المنتشرة أسفل الشريط الحدودي.

قال الجيش الإسرائيلي إنه نشر قوات من سلاح مدفعيته على الحدود مع قطاع غزة، لكن الإذاعة الإسرائيلية العامة نقلت عن الجيش أنه لا توجد استعدادات خاصة على هذه الجبهة.

أصيب مستوطن إسرائيلي بجراح مساء الأحد إثر تعرضه لإطلاق النار غرب مدينة رام الله. من جهة أخرى قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن صاروخا أُطلق من غزة باتجاه مستوطنات.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة