استشهاد شاب وإصابة شقيقه دهسا بالضفة

إحدى مستوطنات قضاء سلفيت حيث وقع الاعتداء (الجزيرة نت)
إحدى مستوطنات قضاء سلفيت حيث وقع الاعتداء (الجزيرة نت)

عاطف دغلس-نابلس

استشهد الشاب خليل موسى زهير (19 عاما) وأصيب شقيقه عدي (17 عاما) بجروح خطرة بعد تعرضهما للدهس من قبل مستوطن إسرائيلي قرب قريتهما مسحة في قضاء مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية.

وأكد مواطنون وشهود عيان أن مستوطنا أقدم على دهس الشابين أثناء مرورهما بالقرب من منطقة تعرف بجسر الزاوية بعد عودتهما من العمل داخل إسرائيل.

وقال المواطن إبراهيم البحراوي، وهو قريب الشابين، في اتصال هاتفي للجزيرة نت، إن الشهيد خليل وشقيقه عدي تعرضا لعملية دهس متعمد من مستوطن بالقرب من قرية الزاوية في قضاء سلفيت، والقريبة أيضا من قريتهما مسحة.

وذكر أن الشابين يعملان داخل إسرائيل وأنهما كانا في طريق عودتهما للمنزل عبر دراجة هوائية، وأن المنطقة التي تعرضا للدهس فيها تعرف بأنها أشبه بتجمع للعمال يمرون عبره لقراهم بالضفة الغربية، موضحا أن المستوطن لاذ بالفرار.

وأضاف أن جيش الاحتلال طوّق المكان ومنع اقتراب الفلسطينيين، وأنه أبلغ الارتباط الفلسطيني العسكري بأن زهير وشقيقه تم نقلهما لمشفى بلنسون الإسرائيلي، كما استدعى والد الشابين للاطمئنان على نجله المصاب والترتيب لاستلام جثمان ابنه الشهيد غدا الثلاثاء.

وباستشهاد الشاب خليل زهير يرتفع عدد شهداء انتفاضة القدس التي انطلقت مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي لنحو 163 شهيدا.

وعلى صعيد مشابه، شددت قوات الاحتلال إجراءاتها العسكرية بمختلف مناطق الضفة منذ ساعات فجر اليوم، لا سيما المناطق الجنوبية للضفة ومدينة الخليل التي شهدت مقتل إسرائيلية طعنا داخل مستوطنة عتنائيل، كما شنت حملة اعتقالات بالضفة طالت أكثر من ثلاثين شخصا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أصيب شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال عقب عملية طعن مستوطنة وإصابتها بجراح متوسطة في المنطقة الصناعية لمستوطنة تكوع قرب بيت لحم، بينما قال الجيش الإسرائيلي إن الشاب المصاب هو المهاجم.

شهدت مناطق متفرقة في الضفة الغربية مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال، أدت إلى جرح فلسطيني على الأقل واختناق العشرات. كما شيعت جنازة شابين قتلهما الاحتلال بذريعة محاولة طعن إسرائيليين.

استشهد فلسطيني اليوم الخميس بعد إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص عليه عند حاجز في قرية بيت عينون قرب مدينة الخليل بالضفة الغربية، بزعم محاولته طعن أحد الجنود على الحاجز.

استشهد ثلاثة فلسطينيين برصاص الاحتلال في ثلاثة مواقع مختلفة قرب القدس والخليل وجنوب نابلس بالضفة الغربية الخميس بدعوى تنفيذ عمليات طعن ودعس، بينما استشهد فلسطيني رابع باقتحام الاحتلال مخيم قلنديا.

المزيد من اعتداءات عسكرية
الأكثر قراءة