قتلى بانفجار أمام منزل مدير شرطة عدن

مكان الانفجار بالقرب من منزل مدير شرطة عدن شلال علي شائع
مكان الانفجار بالقرب من منزل مدير شرطة عدن شلال علي شائع

قال مراسل الجزيرة  في اليمن إن سبعة أشخاص قتلوا وأصيب عشرة -إصابة بعضهم خطيرة- في تفجير وقع قرب بوابة منزل مدير شرطة عدن شلال شائع في منطقة بجبل هيلاني في محافظة عدن.

وأفاد مراسلنا بأن اثنين من حراسة مدير شرطة عدن وخمسة مواطنين من المارة -بينهم طفل- قتلوا في التفجير، مشيرا إلى أن التفجير تم بواسطة سيارة ملغمة يقودها انتحاري.

وأضاف المراسل ياسر حسن أن الانفجار وقع في منطقة بجبل هيلان بعدن أمام بوابة منزل مدير الشرطة، الذي سبق أن تعرض لمحاولة اغتيال.

وأوضح المراسل أن ما حدث اليوم يؤكد أن هناك حالة أمنية صعبة تعيشها عدن، وأنها بحاجة لاستعادة الشرعية، ولوضع خطة أمنية تعيد الأمن إلى المدينة، لافتا إلى أن السلطة الأمنية في عدن تتهم قوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بالوقوف وراء العملية والتفجيرات والاغتيالات بالمدينة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نجا اللواء أحمد سيف اليافعي قائد المنطقة العسكرية الرابعة من محاولة اغتيال بواسطة عبوة ناسفة في عدن (جنوبي اليمن)، وجاءت محاولة الاغتيال بُعيد اغتيال قيادي بارز في المقاومة بالمدينة نفسها.

نجا محافظ عدن عيدروس الزبيدي من محاولة اغتيال إثر تفجير استهدف موكبه. وأصيب بعض مرافقي الزبيدي في التفجير الذي يأتي بعد شهر من اغتيال محافظ عدن السابق جعفر محمد سعد.

تدور معارك عنيفة بين المقاومة اليمنية من جهة، ومليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع من جهة أخرى في محافظة تعز، بينما تسلمت قوات الأمن الحكومية السيطرة على ميناء عدن بشكل كامل.

أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير المحرر الشيخ خضر عدنان بعد إحتجازه لعدة ساعات. وقال شهود عيان إن الشيخ كان متوجها لمدينة رام الله للمشاركة في اعتصام تضامني مع أحد الأسرى.

المزيد من اعتداءات عسكرية
الأكثر قراءة