أمل في وصول الإغاثة إلى مضايا يوم الاثنين

أفاد مراسل الجزيرة في بيروت نقلا عن مصادر طبية وإغاثية بأنه من المتوقع إدخال مساعدات إلى مضايا والفوعة وكفريا يوم الاثنين، فيما طالب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بإسقاط المساعدات الإنسانية جوا للمحاصرين.

وأشارت المصادر إلى أن الاستعدادات اللوجستية اكتملت بنسبة 80%. كما أكدت أن قافلة ستنطلق من دمشق باتجاه مضايا، تنفيذا لبنود الاتفاق الخاص بالزبداني والفوعة وكفريا.

وستشمل القافلة وفدا من الأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري والصليب الأحمر الدولي وبرنامج الغذاء العالمي وممثلا عن منظمة الصحة العالمية.

وتتألف القافلة من 30 إلى 40 شاحنة تحمل 400 طن من المساعدات الغذائية توجد حاليا في مستودعات برنامج الغذاء العالمي في دمشق وتكفي أربعين ألف شخص لمدة شهر، في حين يتكفل الصليب الأحمر الدولي بإدخال المساعدات الطبية إلى مضايا، ولا تشمل المساعدات الوقود أو مواد للتدفئة.

في غضون ذلك، تنطلق قافلة تتألف من نحو 15 إلى 20 شاحنة من حمص باتجاه ريف إدلب محملة بنحو 200 طن من المساعدات توجد حاليا في مستودعات برنامج الغذاء العالمي في حمص، لتوزيعها في بلدتي الفوعة وكفريا على نحو عشرين ألف شخص.

وأفادت الأمم المتحدة نقلا عن "تقارير موثوقة بأن الناس يموتون من الجوع ويتعرضون للقتل أثناء محاولتهم مغادرة مضايا التي يعيش فيها نحو 42 ألف شخص".

وأوردت مثالا من مضايا، إذ قالت "وردتنا معلومات في الخامس من يناير/كانون الثاني 2016 تفيد بوفاة رجل يبلغ من العمر 53 عاما بسبب الجوع، في حين أن أسرته المكونة من خمسة أشخاص ما زالت تعاني من سوء التغذية الحاد". 

مساعدات من الجو
وقالت منظمة أطباء بلا حدود أمس الجمعة إنه منذ الأول من ديسمبر/كانون الأول توفي 23 شخصا بسبب الجوع في مضايا.

وتحاصر القوات الحكومية السورية مضايا، بينما تطوق فصائل المعارضة الفوعة وكفريا الواقعتين في محافظة إدلب.

وحسب الاتفاق، سيتم إيصال المساعدات في الوقت نفسه إلى نحو عشرين ألف شخص محاصرين في كفريا والفوعة.

إلى ذلك، طالب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية رسميا الولايات المتحدة بإسقاط المساعدات الإنسانية للمحاصرين في مضايا والزبداني والمعضمية ودير الزور وكل المناطق المحاصرة عبر الجو.

وأكد ضرورة أن يتخذ المجتمع الدولي "موقفا حاسما من مليشيا حسن نصر الله وبشار الأسد لاستمرارها في ارتكاب الجرائم بحق الشعب السوري".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نداء إغاثة إلى العرب والمسلمين لإنقاذ مضايا

قال مصدران مطلعان إن مساعدات إغاثية ستسلم الاثنين لبلدات مضايا والفوعة وكفريا المحاصرة بمقتضى اتفاق تم اليوم، فيما طالب الائتلاف المعارض بإسقاط المساعدات الإنسانية جوا للمحاصرين.

Published On 9/1/2016
متظاهرون يقطعون طريق بيروت دمشق قرب معبر المصنع شرق لبنان تضامنا مع بلدة مضايا السورية

طالب شبان لبنانيون بفك الحصار الذي تفرضه قوات النظام السوري وحزب الله اللبناني على بلدة مضايا السورية، وناشدوا المجتمع الدولي التدخل السريع لإنهائه.

Published On 8/1/2016
الماء والملح أصبحا الغذاء الأساسي للجوعى بمضايا

أكدت منظمة “أطباء بلا حدود” أن نحو عشرين ألف شخص بمضايا محرومون من أدنى مقومات الحياة، حيث لجأ السكان للماء والملح، وسط توقعات بإدخال المساعدات الأممية يوم غد الأحد.

Published On 9/1/2016
طفل يعاني سوء التغذية في بلدة مضايا بريف دمشق

أوردت صحيفة ديلي تلغراف أن بعض كبار الساسة البريطانيين يقودون حملة لإقناع القوات الجوية الملكية من أجل إسقاط مساعدات غذائية لسكان مدينة مضايا السورية المحاصرة.

Published On 9/1/2016
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة