طائرات روسية بدون طيار للنظام السوري

استخدمت قوات النظام السوري للمرة الأولى الأربعاء طائرات من دون طيار تسلمتها من روسيا، التي تعزز دعمها لنظام الرئيس السوري بشار الأسد بهدف تصعيد العمليات ضد تنظيم الدولة الإسلامية ومن تصفهم بالتنظيمات المتشددة.

وقال مصدر أمني في دمشق "بدأت الحكومة السورية تستخدم طائرات من دون طيار روسية الصنع في عمليات ضد متشددين في شمال وشرق البلاد".

ولم يورد المصدر أي تفاصيل أخرى حول نوع هذه الطائرات أو المواقع التي استهدفتها.

وكانت تقارير سابقة قد أشارت إلى استخدام قوات النظام لطائرات من دون طيار إيرانية أقل تطورا، في عمليات موضعية بضواحي دمشق.

ويعد استخدام الطائرات الروسية من دون طيار دليلا آخر على تعزيز موسكو دعمها العسكري لنظام الأسد، وهو ما قد يشير -حسب خبراء- إلى مرحلة جديدة في الحرب السورية.

وأدى هذا التصاعد في القدرات العسكرية الروسية منذ أسابيع إلى دق جرس الإنذار في الولايات المتحدة، التي تحادث وزير خارجيتها جون كيري مع نظيره الروسي سيرغي لافروف ثلاث مرات في هذه القضية في الأيام القليلة الماضية.

وتبرر روسيا خطواتها بضرورة تعزيز الدعم لمكافحة أكثر فعالية ضد تنظيم الدولة، الذي يمثل حسب موسكو التهديد الرئيسي للاستقرار في الشرق الأوسط.

وترى موسكو أيضا أن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لشن غارات على مواقع تنظيم الدولة في سوريا والعراق لم ينجح في إجبار التنظيم على التراجع.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن "الجيشين السوري والعراقي والمقاتلين الأكراد هي القوات الوحيدة التي تحارب حقا وبشكل فعال ضد الإرهاب، ونحن ندعم أولئك الذين يقاتلون ضد تنظيم الدولة بشكل فعال، لأنها قضية أمن قومي لدى روسيا".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

الوضع السوري في مباحثات بين بوتين ونتنياهو بموسكو

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن زيارته لموسكو تهدف لمنع حدوث مواجهات بين القوات الروسية والإسرائيلية في الشرق الأوسط، في حين أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تحركات بلاده ستتسم “بالمسؤولية”.

Published On 21/9/2015
Syrian Foreign Minister Walid al-Moallem speaks during a joint press conference with his Iranian counterpart Mohammad Javad Zarif in Tehran, Iran, Monday, Dec. 8, 2014. Russia on Monday demanded an explanation for Israeli airstrikes on two areas near Damascus, while the Syrian and Iranian foreign ministers called it an act of aggression that proves Israel was "in the same trench" with extremist groups fighting the Syrian government. (AP Photo/Ebrahim Noroozi)

قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن “مشاركة روسيا ستقلب الطاولة على من تآمر على بلاده”، بينما اعتبر وزير الخارجية الأميركي جون كيري التوصل إلى تسوية في سوريا حاجة عاجلة.

Published On 20/9/2015
كومبو لوزيري الدفاع الأميركي Ashton Carter والروسي Sergei Shoigu

ناقش وزيرا الدفاع الأميركي والروسي اليوم -ولأول مرة منذ ما يزيد على عام- الأزمة في سوريا، واتفقا على زيادة المناقشات لإيجاد آليات بغرض “تفادي الصدام” هناك والتصدي لتنظيم الدولة الإسلامية.

Published On 18/9/2015
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة