موسكو تربط إرسال قوات لسوريا بطلب دمشق

UFA, RUSSIA - JULY 10: Russian President Vladimir Putin's Press Secretary Dmitry Peskov seen during a press conference at the Shanghai Cooperation Organisation (SCO) Summit on July 10, 2015 in Ufa, Russia. Russia hosts the SCO and BRICS 2015 Summits in Ufa this week.
دميتري بسكوف: مسألة إرسال قوات يمكن أن تدرس في إطار التعاون والتنسيق المشترك (غيتي-أرشيف)

قالت روسيا إنها يمكن أن تنظر في مسألة إرسال قوات روسية إلى سوريا في حال طلبت دمشق ذلك بعد نفي دمشق وجود قوات روسية مقاتلة داخل أراضيها، مع فتحها الباب للاستعانة بها في حالة الضرورة.

وذكر المتحدث باسم الكرملين دميتري بسكوف، في تصريح صحفي، أن موسكو يمكن أن تدرس هذه المسألة في إطار التعاون والتنسيق المشترك بين الحكومتين السورية والروسية.

يأتي ذلك، بعد يوم من تصريحات لوزير الخارجية السوري وليد المعلم لم يستبعد فيها أن تطلب حكومته من موسكو إرسال قوات للقتال بجانب الجيش النظامي السوري إذا دعت الحاجة لذلك.

ونفى المعلم -في تصريحات بثها التلفزيون السوري- وجود قوات روسية مقاتلة في بلاده، وقال "حتى الآن لا يوجد قتال على الأرض مشترك مع القوات الروسية، لكن إذا لمسنا ووجدنا حاجة سندرس ونطالب".

وأضاف أن الجيش السوري قادر حتى الآن على القتال بمفرده، ولكن هناك حاجة إلى "المزيد من الذخيرة والسلاح النوعي لمواجهة التسلح النوعي لهذه المجموعات الإرهابية".

وأوضح أن دعم الجيش الروسي حتى الآن مقتصر على إمدادات الأسلحة والتدريب على الأسلحة الجديدة من موسكو، مضيفا أن علاقات بلاده معها إستراتيجية.

قوة تدخل
وكانت تقارير قد أفادت بأن قوة "تدخل سريع" روسية وصلت إلى سوريا، وأقامت معسكرا في قاعدة جوية تسيطر عليها القوات الموالية للرئيس بشار الأسد، في منطقة محيطة بالعاصمة.

ونسبت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية -لمصادر دبلوماسية غربية- القول إن القوة الروسية ستشن هجمات على تنظيم الدولة الإسلامية بمعرفة الولايات المتحدة.

وقال مصدر عسكري سوري، في وقت سابق، إن قوات النظام بدأت باستخدام أسلحة روسية ذات دقة عالية في معاركها مع المعارضة المسلحة.

وأمس، أعلن البيت الأبيض الأميركي أنه منفتح على محادثات محدودة مع روسيا بعد نشر موسكو تعزيزات في سوريا.

وكان وزير الخارجية الأميركي جون كيري قال إن نظيره الروسي سيرغي لافروف اقترح إجراء محادثات عسكرية بين البلدين بشأن الأوضاع في سوريا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

جندي روسي يقف أماملوحة تحمل صورة بشار الأسد بطرطوس

قالت روسيا -اليوم الاثنين- إنها لم تخف أبداً تزويدها سوريا بمعدات عسكرية “بهدف محاربة الإرهاب”. وأكدت أنه من “السابق لأوانه” الحديث عن مشاركة روسيا بعمليات عسكرية في سوريا.

Published On 7/9/2015
A handout photo released by the official Syrian Arab News Agency (SANA) showing crew lined up aboard Russian aircraft carrier Kuznetsov in the sea port city of Tartous in Syria on 08 January 2012. A Russian flotilla has docked at the Syrian port of Tartus in a show of solidarity with the regime of President Bashar al-Assad, Syrian state media reported. The flotilla is to stay for six days at the port, according to the report. EPA/SANA

وصفت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية التحركات العسكرية الروسية في سوريا وبناء قاعدة جوية جديدة بأنها “محفوفة بالمخاطر” وتسعى لتكريس نفوذ وتواجد روسيا في الشرق الأوسط.

Published On 12/9/2015
صورة تداولها ناشطون يعتقد أنها لجنود روس في حمص في سوريا

حقق جيش الإسلام تقدما كبيرا بالغوطة، وتمكن عبر هجمات من قتل وأسر العديد من قوات النظام، كما أكدت مصادر بالمعارضة مشاركة جنود من روسيا في العديد من المعارك، خاصة باللاذقية.

Published On 13/9/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة