التعاون الإسلامي: نظام الأسد سبب أزمات السوريين

جدل كبير بتأسيس منظمة التعاون الإسلامي
منظمة التعاون الإسلامي عقدت -أمس الأحد- اجتماعا طارئا لبحث الأزمات الإنسانية في سوريا (الجزيرة)

دعت منظمة التعاون الإسلامي المجتمع الدولي إلى التحرك الفوري لإيجاد حل سياسي في سوريا، وبحث قوة لحفظ السلام، متهمة نظام الرئيس بشار الأسد بأنه سبب أزمات السوريين الإنسانية.

وحثت المنظمة -في البيان الختامي لاجتماعها الطارئ أمس الأحد في جدة- مجلس الأمن على البحث عن حلول سياسية سريعة للنزاع في سوريا، من خلال تنفيذ "بيان جنيف" تنفيذا كاملا.

وطالب المجتمعون الأمم المتحدة ببحث إنشاء قوة لحفظ السلام لسوريا التي تمزقها الحرب، من أجل الحد من تدفق اللاجئين الذي اعتبرت أنه يزعزع الاستقرار في المنطقة.

وأوضح بيان المنظمة أن "جرائم الحرب" التي يرتكبها النظام السوري تشكل الأسباب الجذرية للأزمات الإنسانية وعلى رأسها مسألة اللاجئين.

وأدانت المنظمة ما وصفتها بالمجازر المستمرة وأعمال العنف التي يرتكبها نظام الأسد في حق مواطنيه، وتلك التي ترتكبها التنظيمات "المتطرفة" الأخرى، ولا سيما تنظيم الدولة "الذي يواصل ممارساته الوحشية اللامحدودة ضد السكان العزل".

وأعرب البيان عن بالغ القلق إزاء عدم كفاية الاستجابة الدولية فيما يخص حماية المدنيين من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان.

وناشدت المنظمة -التي تضم 57 دولة- جميع الدول، وخاصة الدول الأعضاء إلى فتحت أبوابها أمام اللاجئين السوريين "تجسيدا لمبدأيْ التعاطف والتضامن الإسلاميين".

وحذرت من أن تأثير النزوح الجماعي للسوريين في الداخل والخارج قد أضحى عاملا من عوامل عدم الاستقرار في المنطقة وخارجها.

ووجهت منظمة التعاون نداء لجميع البلدان للكف عن تقديم الدعم العسكري للنظام السوري، ولا سيما أن موسكو أعلنت في الأيام الماضية عن استمرارها في دعم النظام بإرسالها الخبراء والعتاد العسكري.

ونزح أكثر من عشرة ملايين سوري من أصل عدد سكان سوريا البالغ نحو 22.5 مليونا، عن ديارهم داخل وخارج البلاد جراء الصراع المستمر فيها منذ أكثر من أربعة أعوام، ووصل عدد قتلى الصراع منذ اندلاعه إلى أكثر من ثلاثمئة ألف.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

UN Humanitarian Chief, Stephen O’Brien (R), speaks to reporters during a press conference in Sana’a, Yemen, 11 August 2015. According to local reports O’Brien is visiting Yemen to gauge the catastrophic humanitarian impact of the conflict in the war-torn Arab country and assess measures needed to ensure aid agencies can scale up operations to meet people's growing needs. According to the UN, some 80 percent of the Yemen's 24 million-population are now in need of some kind of humanitarian assistance as a result of the conflict in the impoverished country, which escalated with a campaign of airstrikes, a defacto blockade, and later ground operations, carried out by a Saudi led coalition in response to gains made by the Houthis, resulting in thousands of deaths and injuries to civilians.

قالت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) إن مدير العمليات الإنسانية بالأمم المتحدة ستيفن أوبراين الذي يزور البلاد عبّر عن “استعداد المنظمة للتعاون مع الحكومة” بخصوص الاحتياجات من المساعدات الإنسانية.

Published On 16/8/2015
Vitit Muntarbhorn (L-R), Member of the Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic, Carla del Ponte, Member of the Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic, Paulo Pinheiro, Chairperson/Member, Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic and Karen Koning AbuZayd, Member of the Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic, speak during a press conference about the launch of latest report by the Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic to the Human Rights Council, at the European headquarters of the United Nations, in Geneva, Switzerland, September 03, 2015. According to a UN Human Rights Council press release, the Syria conflict continues to intensify.

قالت لجنة أممية اليوم الخميس إن جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية تُرتكب بسوريا من قبل النظام وتنظيم الدولة على وجه الخصوص. واستعرض تقرير للجنة الجرائم التي تشمل القتل والاغتصاب والخطف.

Published On 3/9/2015
handout picture released by the official Syrian Arab News Agency (SANA) on February 19, 2013 shows one of two Russian planes stationed on the tarmac in the Syrian coastal city of Latakia. Russia sent two planes to Syria to pick up Russians wanting to leave the conflict-torn country as the navy despatched four warships to the Mediterranean reportedly for a possible larger evacuation. AFP PHOTO/HO/SANA == RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT "AFP PHOTO/HO/SANA" - NO MARKETING - NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS ==

حطت طائرتان روسيتان في اللاذقية غرب سوريا “محملتان بالمساعدات الإنسانية” بحسب دمشق، وكانت موسكو -التي تستعد لمناورات قبالة الساحل السوري- أقرت أن رحلاتها الجوية لسوريا تنقل أيضا تجهيزات عسكرية.

Published On 12/9/2015
Iranian Foreign Minister Ali Akbar Salehi (L) is escorted by an unidentified Saudi protocol official upon his arrival to attend a preparation meeting of foreign ministers of the Organisation of Islamic Cooperation (OIC) in the Saudi coastal city of Jeddah on August 13, 2012

قال أمين منظمة التعاون الإسلامي إن وزراء خارجية الدول الإسلامية المجتمعين بجدة أوصوا قادة التكتل الإسلامي بتعليق عضوية سوريا، وهو تعليق اعتبرت إيران أنه يعقّد الأزمة. ونقلت مصادر مقربة من اللقاء التحضيري قولها إن الجزائر وإيران البلدان الوحيدان اللذان عارضا التوصية.

Published On 14/8/2012
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة