الجبير: حل الأزمة في اليمن سياسي

عادل الجبير قال إنه لا دور للأسد في مستقبل سوريا (أسوشيتد برس)
عادل الجبير قال إنه لا دور للأسد في مستقبل سوريا (أسوشيتد برس)

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن حل الأزمة في اليمن سياسي عبر تطبيق القرار الأممي 2216، كما أكد أنه لا بقاء للرئيس بشار الأسد في مستقبل سوريا.

وأعرب الجبير -في مؤتمر صحفي جمعه ونظيره البريطاني فيليب هاموند- عن التزام بلاده وشركائها بمساعدة اليمن في المستقبل، وإعادة الإعمار من أجل التخفيف من معاناة الشعب اليمني، والبدء في تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية في اليمن.

كما أكد الجبير أهمية الانتقال في سوريا عبر عملية سياسية على أساس اتفاق جنيف1، مشددا على أن الأسد "الذي فقد كل الشرعية لا مستقبل له على الإطلاق في بلاده"، وأن "هذا واقع لا مساومة فيه".

وكان الجبير قد قال قبل نحو أسبوعين من موسكو إن الأسد جزء من المشكلة التي تعانيها سوريا، مضيفا أن من بين الأسباب الرئيسية وراء ظهور تنظيم الدولة الإسلامية تصرفات الأسد "الذي وجّه أسلحته إلى شعبه وليس ضد التنظيم".

كما حذر -في تصريحات سابقة- إيران من التسبب في مشاكل بالمنطقة، وقال "إننا ملتزمون بمواجهة إيران بحزم"، وذلك بعد أيام من التوصل إلى الاتفاق النووي الإيراني.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن الرئيس السوري بشار الأسد "جزء من المشكلة" التي تعانيها سوريا وليس جزءا من الحل، معتبرا أن لا مكان له في المستقبل السياسي للبلاد.

كشف الرئيس الأميركي باراك أوباما عن أن روسيا وإيران أصبحتا تعتقدان بأن أيام النظام السوري معدودة، فيما قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن الأزمة السورية ستنتهي سياسيا أو عسكريا.

عقد وزراء خارجية الولايات المتحدة وروسيا والسعودية اجتماعا مغلقا في الدوحة لبحث التطورات الإقليمية، لا سيما تلك المتعلقة بملف الاتفاق النووي الإيراني والأزمة السورية.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة