الصيد يقر بتباطؤ الشرطة في هجوم سوسة

الصيد (وسط) أثناء زيارته موقع الحادث في سوسة اليوم (غيتي)
الصيد (وسط) أثناء زيارته موقع الحادث في سوسة اليوم (غيتي)

أقر رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد الجمعة بتباطؤ في تدخل الشرطة أثناء هجوم استهدف الأسبوع الماضي فندقا في سوسة أسفر عن مقتل 38 سائحا أجنبيا، بينهم ثلاثون بريطانيا، وتبناه تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال الصيد في مقابلة مع تلفزيون "بي بي سي" البريطاني إن "الوقت الذي استغرقه رد الفعل هو المشكلة".

وقد زار الصيد اليوم شاطئ فندق "إمبريال مرحبا" بسوسة شرق البلاد حيث وقع الهجوم، وقال في تصريحات للصحفيين إنه "في هذه الظروف الاستثنائية لا بد من أن نتكاتف ضد الإرهاب، وأن نبذل كحكومة كل الجهد وكل الإمكانيات التي لدينا من أجل ذلك"، مشيرا إلى أن "التحقيق في حادثة سوسة يتقدم بشكل ملحوظ".

وأعلن مصدر بوزارة الصحة اليوم الجمعة إنه تم نقل 32 جثة -من أصل 37 ضحية- من بين الضحايا إلى بلدانهم من بينهم 25 بريطانيا وثلاثة إيرلنديين وألمانيان وبرتغالي وبلجيكي. 

كاميرون (وسط) أثناء وقوفه دقيقة صمت حدادا على الضحايا (غيتي)

حداد ببريطانيا
وفي بريطانيا وقف مئات آلاف الأشخاص بينهم الملكة إليزابيث ورئيس الوزراء ديفد كاميرون دقيقة صمت في يوم حداد رسمي على ثلاثين من رعاياها قتلوا قبل أسبوع في هجوم سوسة، وهذا هو أكبر عدد من القتلى البريطانيين يسقط في هجوم منذ عشر سنوات.

كما نكست الأعلام على المباني الحكومية والسفارات البريطانية في أنحاء العالم وعلى قصر بكنغهام.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تلتزم بريطانيا -وعلى رأسها الملكة إليزابيث ورئيس الحكومة ديفد كاميرون الجمعة- دقيقة صمت حدادا على أرواح ضحايا الهجوم الذي استهدف فندقا في تونس وسقط فيه 38 قتيلا، بينهم ثلاثون بريطانيا.

3/7/2015

قال شهود للجزيرة إن مواجهات اندلعت بين قوات الأمن التونسية ومتظاهرين كانوا يحتجون على قرار الحكومة إغلاق مسجد بمدينة القلعة الكبرى بولاية (محافظة) سوسة.

3/7/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة