أكثر من مئة قتيل بقصف جوي للحويجة شمال العراق

أفاد مراسل الجزيرة في العراق نقلا عن شهود بأن أكثر من مئة شخص -أغلبهم نساء وأطفال- قتلوا وأصيب عشرات آخرون اليوم الخميس في قصف جوي لمدينة الحويجة جنوبي محافظة كركوك بشمال العراق.

وقال المراسل ناصر شديد إن القصف استهدف سوقا شعبيا وجسر التحدي وسط المدينة ومنطقتي الحصايا والدناديش.

ونقل عن سكان أن المناطق المستهدفة كانت خالية من أي عناصر لـتنظيم الدولة الإسلامية. وقال شهود للجزيرة إنهم يعتقدون أن الطائرات التي نفذت القصف من طراز "سوخوي" تابعة لسلاح الجوي العراقي.

وقال مراسل الجزيرة إن السكان حاولوا إسعاف المصابين وانتشال آخرين من تحت أنقاض المباني التي استهدفتها صواريخ الطائرات. ووفقا لشهود, فإن أغلب الضحايا سقطوا في السوق الشعبي الذي كان يعج بالناس خلال القصف.

وكانت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة ذكرت في وقت سابق اليوم أن أكثر من خمسين شخصا قتلوا وأصيب عشرات في القصف على السوق الشعبي المزدحم.

ويأتي القصف الذي تعرضت له مدينة الحويجة اليوم بعد أقل من أسبوع من قصف مماثل تعرضت المدينة وأوقع أكثر من سبعين قتيلا وعشرات الجرحى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قالت مصادر للجزيرة إن نحو خمسين شخصا سقطوا بين قتيل وجريح بقصف جوي على سوق شعبي بمنطقة القائم غربي العراق، حيث رجحت مصادر محلية أن تكون الطائرات تابعة للتحالف الدولي.

8/11/2014

أفادت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية بأن أكثر من خمسين قتيلا وعشرات الجرحى سقطوا جراء قصف للطيران الحربي على سوق في مدينة الحويجة جنوبي كركوك في شمال العراق.

11/6/2015
المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة