المقاومة تتقدم بعدن والحوثيون ينسحبون من مواقع بشبوة

قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي خلال الاشتباكات مع مسلحي الحوثي في عدن (غيتي)
قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي خلال الاشتباكات مع مسلحي الحوثي في عدن (غيتي)
سيطرت المقاومة الشعبية بمحافظة عدن جنوبي اليمن على عدد من المناطق في شمال المدينة, بينما انسحب مسلحو جماعة الحوثي من مواقع لهم في مفرق الصعيد وصدر باراس إلى داخل مدينة عتق بمحافظة شبوة جنوبي البلاد.

وأفاد مراسل الجزيرة أن المقاومة الشعبية أعلنت سيطرتها على مناطق جعولة والبساتين وقرية الفلاحين بشمال محافظة عدن، وذلك بعد معارك عنيفة مستمرة منذ الثلاثاء تراجعت إثرها القوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح إلى أطراف محافظة لحج.

وقد قتل 11 حوثيا وجرح آخرون في مواجهات مع المقاومة الشعبية في منطقة جدعان شمال محافظة مأرب.

كما شهدت منطقة الزور في المحافظة نفسها اشتباكات بين الطرفين سقط على إثرها قتلى وجرحى. من جانب آخر، قصفت مليشيا الحوثي بصواريخ الكاتيوشا مناطق سكنية في أطراف مدينة مأرب، مما أسفر عن مقتل طفلة وجرح آخرين.

انسحاب
في هذه الأثناء، أفاد مراسل الجزيرة أن مسلحي الحوثي انسحبوا من مواقع لهم بمفرق الصعيد وصدر باراس إلى داخل مدينة عتق بمحافظة شبوة جنوبي اليمن.

من جهة ثانية، قال مراسل الجزيرة إن خمسة من الحوثيين قتلوا عندما استَهدفت المقاومة الشعبية عربتهم شرق شبوة.

video

وبث ناشطون صورا من اشتباكات في المحافظة بين المقاومة الشعبية من جهة، ومسلحي الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع من جهة ثانية. وأكدت مصادر سيطرة المقاومة على لواء عسكري كان المسلحون الحوثيون يتمركزون داخله.

وكانت مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع قصفت في وقت سابق مناطق سكنية في مدينة تعز جنوبي اليمن، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من المدنيين. كما أفاد مراسل الجزيرة بمقتل عدد من قيادات الحوثيين إثر استهداف المقاومة الشعبية مقرا لهم في حي المستشفى العسكري وسط مدينة تعز.

وقال المراسل إن مسلحي المقاومة تمكنوا الأربعاء من السيطرة على جبل العريش ليقتربوا من معسكر القوات الخاصة الذي يتمركز فيه الحوثيون وقوات صالح.

المصدر : الجزيرة + وكالات