عـاجـل: الحكومة اليمنية: نثمن جهود السعودية وندعوها إلى مواصلتها لدعم خططنا من أجل إنهاء التمرد

سباق بين هادي والحوثيين على تعيين محافظين باليمن

حوثيون يحرسون مقر محافظة العاصمة صنعاء بعد سيطرتهم عليه في وقت سابق (غيتي/الفرنسية)
حوثيون يحرسون مقر محافظة العاصمة صنعاء بعد سيطرتهم عليه في وقت سابق (غيتي/الفرنسية)

تشهد الساحة السياسية في اليمن سباقاً بين الرئيس عبد ربه منصور هادي والحوثيين على تعيين محافظين للمحافظات، شبيهاً بذلك الصراع بينهما للسيطرة على البلاد عسكريا.

وتجلى هذا السباق عندما أصدر الرئيس هادي الثلاثاء قراراً بتعيين العميد عبد الله النسي محافظاً لمحافظة شبوة الجنوبية، بعد أسابيع من تعيين الحوثيين محافظاً لها هو العميد عبد الله طمبالة.

وبعد ساعات من صدور قرار هادي، الذي يقيم بالعاصمة السعودية الرياض بشكل مؤقت، أصدر الحوثيون الذين يحكمون اليمن كسلطة أمر واقع، قرارات بتعيين محافظين لست محافظات بينهم امرأة.

ووفقاً لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يسيطر عليها الحوثيون، فقد تم تعيين عبد الواحد محمد عبد الواحد صلاح، الموالي للرئيس السابق علي عبد الله صالح ﻣﺤﺎﻓﻈﺎً ﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺇﺏ (وسط) خلفاً للقاضي يحيى الإرياني" الذي اعتكف في منزله منذ دخولهم المحافظة.

وأضافت الوكالة أنه "تم تعيين ﺣﻨﻴﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﺎﻟﺢ ﻗﻄﻴﻨﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎً ﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺻﻨﻌﺎﺀ، لتكون أول يمنية تتبوأ منصب محافظ، خلفاً لعبد الغني حفظ الله جميل" الذي أجبره الحوثيون على تقديم استقالته.

كما تم تعيين ﺣﺴﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﺣﻤﺪ ﻧﺎﺻﺮﺍﻟﻌﻤﺮﻱ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎً ﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺭﻳﻤﺔ (غرب) خلفاً لسالم الخضمي.

وأصدر الحوثيون قراراً بتعيين ﺃﺣﻤﺪ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻪ ﺿﻴﻒ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﺠﻴﺪﻳﻊ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎً ﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻣﺄﺭﺏ (شرق) والتي تشهد معارك دموية ضدهم، ويقودها حالياً محافظ موالٍ لهادي هو الشيخ سلطان العرادة.

كما عين الحوثيون ﺳﺎﻡ ﻋﻠﻲ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﻤﻼﺣﻲﻣﺤﺎﻓﻈﺎً ﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺍﻟﺠﻮﻑ (شرق) خلفاً لعلي العجي العواضي الموالي لهادي.

كما أصدروا قرارا بتعيين ﻋﻠﻲ ﻣﺤﻤﺪﺍﻟﻤﻨﺼﻮﺭﻱ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎ ﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ (وسط) خلفا للعميد عبد ربه الطاهري الموالي لهادي.

ويرى مراقبون أن الطرفين يهدفان من وراء القرارات إلى خلق معارك جديدة في المحافظات التي تخرج عن سيطرتهم، فتعيين هادي محافظاً لشبوة التي تقع حالياً تحت سيطرة الحوثيين سيكون من الصعوبة تنفيذه أو قبول المحافظ المعين من الحوثيين ترك منصبه.

وينطبق الحال على محافظة مأرب المشتعلة التي عين لها الحوثيون محافظاً من أبناء القبائل الشهيرة فيها، بهدف خلق معركة جديدة في الصراع على كرسي المحافظة.

 

المصدر : وكالة الأناضول