أكثر من مائة قتيل في اشتباكات قبلية بدارفور

DARFUR, SUDAN - MARCH 19: The refugees live with difficult life conditions at UN camps in Saraf Omra, Darfur, Sudan on March 18, 2014. Due to clashes between Gimmir and Abbala tribes, the Sudanese people migrate to Saraf Omra. While some of the refugees go to west Darfur, the others go to more secure districts.
سودانيون لجؤوا العام الماضي إلى مخيم تديره الأمم المتحدة بإقليم دارفور بسبب اشتباكات قبلية مسلحة (غيتي)

قتل أكثر من مائة شخص وأصيب العشرات أمس في قتال وُصف بالأعنف بين قبيلتي "الرزيقات" و"المعاليا" في ولاية شرق دارفور بغرب السودان بسبب خلافات على الأراضي واتهامات متبادلة بسرقة المواشي، وفقا لمصادر محلية.

واندلعت المواجهات التي استخدمت فيها أسلحة ثقيلة, قرب منطقة "أبو كارنكا" التي تبعد نحو ثلاثمائة كيلومتر شمال شرق مدينة الضعين عاصمة ولاية شرق دارفور.

وقال رئيس شورى قبيلة المعاليا الشيخ مردس إن 63 شخصا من أبناء قبيلته قتلوا في المواجهات, وأصيب نحو عشرين آخرين. كما قال مسؤول شباب قبيلة المعاليا أزرق حسن حميدة لوكالة الصحافة الفرنسية إن مسلحين من قبيلة الرزيقات شنوا صباح أمس هجوما من ثلاثة محاور بواسطة أسلحة ثقيلة بينها الراجمات.

من جهته ذكر النائب عن دائرة أبو كارنكا أن مسلحي الرزيقات قتلوا أكثر من ستين شخصا من قبيلة المعاليا, وتركوا أثناء انسحابهم جثث 36 قتيلا.

وقال أحد السكان إن القبيلتين حشدتا للمعركة قبل ثلاثة أيام, وأضاف أن القتال بدأ صباح أمس بعدما انسحبت القوات الحكومية التي كانت تفصل بين الطرفين. وكان ممثلون للقبيلتين اجتمعوا في فبراير/شباط الماضي بمبادرة من الحكومة السودانية في محاولة لحل الخلافات بينهما, بيد أن الاجتماع انتهى بلا نتيجة.

وبينما تجنبت الحكومة السودانية التعليق على الحادث, أعربت البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقى لحفظ السلام بدارفور(يوناميد) عن قلقها الشديد إزاء ما وصفتها بالأوضاع المتوترة بين قبيلتي الرزيقات والمعاليا في ولاية شرق دارفور.

وتسببت المواجهات القبلية والمعارك بين القوات السودانية ومتمردين في إقليم دارفور خلال السنوات الماضية في نزوح عشرات الآلاف عن مدنهم وقراهم, واضطر كثير منهم إلى العيش مؤقتا في مخيمات تشرف عليها الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

توقيع الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة السودانية المتمردة في دارفور اتفاقا للسلام في العاصمة القطرية الدوحة.

انهارت الخميس في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا المفاوضات بين الحكومة السودانية وحركتي تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي والعدل والمساواة-جناح جبريل إبراهيم، المتمردتين في إقليم دارفور.

Published On 4/12/2014
Members of the UN-African Union mission in Darfur (UNAMID) patrol the area near the city of Nyala in Sudan's Darfur on January 12, 2015. Qatar's deputy premier Ahmed bin Abdullah al-Mahmud is on a visit to the war-torn western region of Sudan for the ninth meeting of the committee monitoring the implementation of the Doha Document for Peace Darfur (DDPD). AFP PHOTO / ASHRAF SHAZLY

أعلنت بعثة حفظ السلام المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في دارفور غربي السودان أن قواتها صدّت هجومين لمسلحين مجهولين وقتلت أربعة منهم، في وقت أصيب ستة من جنودها بجروح.

Published On 24/4/2015
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة