الجيش المصري يعلن مقتل 173 مسلحا في سيناء

جنود مصريون أثناء تعقب مسلحين شمال شرق سيناء (الأوروبية-أرشيف)
جنود مصريون أثناء تعقب مسلحين شمال شرق سيناء (الأوروبية-أرشيف)

أعلن الجيش المصري اليوم الأحد مقتل 173 ممن وصفهم بالإرهابيين خلال عمليات مشتركة قام بها مع الشرطة في شمال سيناء التي شهدت العديد من الهجمات على قوات الجيش والشرطة.

ووفق بيان نشره المتحدث العسكري العميد محمد سمير على موقع فيسبوك، فقد قتلت القوات المسلحة في عمليات عسكرية في فبراير/شباط الماضي 127 مسلحا في منطقة الشيخ زويد و29 في مدينة رفح و17 بمدينة العريش.

وأضاف البيان أن العمليات المشتركة أسفرت كذلك عن توقيف 229 مسلحا، وتدمير 85 مخبأ يستخدمها "الجهاديون".

وجاءت هذه العمليات بعد هجمات متزامنة وقعت بشمال سيناء في 29 يناير/كانون الثاني الماضي وأسفرت عن مقتل ثلاثين شخصا.

وتبنت جماعة أنصار بيت المقدس -التي أطلقت على نفسها اسم ولاية سيناء بعد مبايعتها تنظيم الدولة الإسلامية– كل الهجمات التي وقعت في الآونة الأخيرة واستهدفت الجيش والشرطة بـمصر.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قصفت قوات من الجيش المصري عدة مدارس ومعهدا أزهريا بالمناطق الجنوبية لمدن الشيخ زويد ورفح في سيناء باستخدام قذائف المدفعية والهاون، بحسب ما أفاد عدد من الأهالي في المنطقة.

قال مصدر أمني مصري إن مسلحين مجهولين قتلوا جنديا اليوم الخميس في موقع أمني بوسط شبه جزيرة سيناء (شمال شرقي مصر)، بينما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

أصيب ستة أشخاص بجروح -بينهم شرطيان- عندما فجرت قوات الأمن المصرية اليوم سيارتين مفخختين قرب مركز شرطة الشيخ زويد في محافظة شمال سيناء. وأصيب جندي في هجوم آخر بوسط سيناء.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة