قيادي فلسطيني: اجتماع عام للفصائل لتفعيل المصالحة

ملف المصالحة المجتمعية سيتم بدء العمل فور تشكيل الحكومة
الفصائل الفلسطينية تسعى لتفعيل اتفاق المصالحة بعد اجتماع عام الشهر الجاري في غزة (الجزيرة-أرشيف)

قال عضو اللجنة التنفيذية منظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف إن اتصالات تُجرى بين فصائل منظمة التحرير وحركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي لعقد اجتماع عام لتفعيل اتفاق المصالحة قبل نهاية الشهر الجاري في قطاع غزة.

وأكد أبو يوسف لوكالة لأناضول أنه عقب اجتماع عقدته فصائل منظمة التحرير في رام الله الأحد تم التأكيد على "مواصلة وتكثيف الاتصالات مع حركة حماس، لعقد اجتماع في قطاع غزة قبل نهاية الشهر الجاري لتذليل العقبات التي جمدت تطبيق اتفاق المصالحة".

وأشار إلى أن "الفصائل أكدت ضرورة الاتفاق على عقد الاجتماع قبل عقد اجتماع اللجنة المركزية لمنظمة التحرير المقرر عقده نهاية الشهر الحالي"، مؤكدا تمسك كافة الفصائل بتنفيذ ما اتفق عليه في الدوحة والقاهرة.
 
وضم اجتماع الأحد ممثلين عن حركة فتح والجبهة الديمقراطية والجبهة الشعبية، وحزب الشعب، والمبادرة الوطنية، وجبهة النضال الشعبي، وحزب فدا، وجبهة التحرير العربية، بحسب أبو يوسف.

وكانت حركة حماس قد قالت الخميس الماضي إنها تُجري عدة لقاءات مع فصائل وقوى فلسطينية لترتيب زيارة وفد من منظمة التحرير الفلسطينية إلى قطاع غزة.
 
وتُجرى اتصالات منذ الثاني من فبراير/شباط الحالي لترتيب زيارة وفد من الفصائل لغزة، لبحث تطبيق اتفاق المصالحة الذي وقع في 23 أبريل/نيسان من العام الماضي، وتشكلت بموجبه حكومة الوفاق الوطني في الثاني من يونيو/حزيران من العام نفسه.
 
ومنذ تشكيلها لم تتسلم حكومة الوفاق أيا من مهامها في غزة بسبب ما تقول إنه "تشكيل حركة "حماس" حكومة ظل" في القطاع، وهو ما تنفيه الحركة.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

مؤتمر صحفي لرئيس حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية رامي الحمدالله في غزة

اشترطت حكومة التوافق الفلسطينية تمكينها من نفوذ كامل بغزة من أجل القيام بدورها ومهامها لتحقيق “مصلحة الوطن والمواطنين”، فيما حذرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الحكومة من الانقلاب على اتفاق المصالحة.

Published On 7/1/2015
Palestinian Prime Minister, Rami Hamdallah talks during the first cabinet meeting of the new Palestinian unity government in the West Bank city of Ramallah on June 3, 2014. Under terms of the agreement, Hamas and Fatah, which dominates the West Bank administration, worked together to formulate an interim government of independents which will prepare for elections within the next six months. AFP PHOTO/ ABBAS MOMANI

هاجمت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بيانا أصدرته حكومة الوفاق الفلسطينية، واصفة إياه بـ”الانقلاب على اتفاق المصالحة”، واتهمت هذه الحكومة بـ”الاستنكاف والهروب من استحقاقات المرحلة والنكوص عما تم الاتفاق عليه”.

Published On 7/1/2015
فتح تغيب عن اجتماع للفصائل بغزة دعت إليه حماس

اتفقت فصائل فلسطينية في غزة على تشكيل لجان وطنية لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة الوطنية وتسريع إعادة إعمار قطاع غزة، وأكدت على ضرورة تحمل حكومة التوافق الوطني مسؤولياتها بهذا الخصوص.

Published On 12/1/2015
المجلس التشريعي الفلسطيني

استأنف المجلس التشريعي في قطاع غزة اليوم عقد جلساته بعدما تم تعليقها عقب توقيع اتفاق المصالحة الأخير في غزة، والذي قضى بتفعيل المجلس التشريعي بشكل توافقي بين حركتي فتح وحماس.

Published On 14/1/2015
المزيد من عربي
الأكثر قراءة