إصابة جنود تونسيين بمواجهات مع مسلحين

الجيش التونسي صعّد مراقبته على جبل الشعانبي بعد تفجر القتال مع المسلحين (الجزيرة)
الجيش التونسي صعّد مراقبته على جبل الشعانبي بعد تفجر القتال مع المسلحين (الجزيرة)

أصيب خمسة جنود تونسيون بجروح طفيفة الأربعاء أثناء تبادل لإطلاق النار مع مسلحين في جبل الشعانبي بولاية القصرين (وسط غرب البلاد) قرب الحدود مع الجزائر.

وأوضح مكتب الإعلام في وزارة الدفاع التونسية أنه أثناء قيام الجيش بعمليات تمشيط دورية لملاحقة مسلحين في مرتفعات القصرين، رصدت الوحدات العسكرية مجموعة مسلحة، تمّ تعقبها وتبادل إطلاق النار معها.

وأفاد مصدر طبي في مستشفى القصرين بأن إصابة الجنود الخمسة "ليست خطرة"، بينما أضاف مصدر أمني أن تبادل إطلاق النار حصل في جبل الشعانبي، الذي تتحصن فيه كتيبة "عقبة بن نافع"  المرتبطة بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

ومنذ نهاية 2012، قتل عدد من عناصر الأمن والجيش بجبل الشعانبي في هجمات وكمائن تبنتها كتيبة عقبة بن نافع.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أفادت مصادر إعلامية تونسية اليوم الأربعاء باندلاع مواجهات بين وحدات من الجيش التونسي وعناصر مسلحة في جبل الشعانبي التابع لولاية القصرين وسط غرب تونس، وأسفرت المواجهات عن إصابة جنود بجروح.

قالت منظمة العفو الدولية إن السلطات التونسية تقوم بحملة مداهمات "خرقاء" واعتقالات واسعة وعمليات "احتجاز جماعية"، وذلك منذ الهجوم الانتحاري في العاصمة تونس يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

أقال رئيس الوزراء التونسي خمسة مسؤولين أمنيين كبار من بينهم كاتب الدولة للأمن، في إطار خطط لإصلاح الجهاز الأمني بعد أكثر من أسبوع على هجوم "انتحاري" على حافلة للأمن الرئاسي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة