النظام يستعيد موقعا في اللاذقية بدعم روسي

قمة برج زاهية تطل على قرى جبل التركمان وصولا إلى الحدود مع تركيا (الجزيرة)
قمة برج زاهية تطل على قرى جبل التركمان وصولا إلى الحدود مع تركيا (الجزيرة)

قالت مصادر للجزيرة إن قوات النظام السوري -وبدعم جوي روسي- تمكنت من استعادة السيطرة على برج زاهية في جبل التركمان بريف اللاذقية (شمال غرب)، بعد معارك مع قوات المعارضة في المنطقة.

ومنذ صباح السبت، شنت قوات النظام -وبدعم من المقاتلات الروسية- هجوما عنيفا على نقطتي برج زاهية والفرلق وعلى بلدة سلمى وقمة النبي يونس بجبل الأكراد، ونجحت إثرها في السيطرة على قسم كبير من برج زاهية.

وأشارت مصادر محلية إلى أن قوات النظام وعرباته المدرعة وصلت قمة برج زاهية في المساء، وأن اشتباكات متقطعة ما زالت تجري في المنطقة.

ويمتلك برج زاهية أهمية إستراتيجية بسبب موقعه المطل على المنطقة، حيث تبادلت قوات النظام وفصائل المعارضة سيطرتها عليه أربع مرات خلال الأسبوعين الأخيرين.

وقال مراسل الجزيرة في غازي عنتاب معن الخضر إن النظام الذي خسر المنطقة قبل نحو أسبوع أصر على استعادتها لأنها تطل على كافة قرى جبل التركمان وصولا إلى الحدود مع تركيا، مضيفا أن لبرج الزاهية قيمة رمزية لأنه شهد سقوط المقاتلة الروسية بنيران مقاتلات تركية قبل أسابيع.

وتوقع المراسل أن يواصل الثوار معارك الكر والفر لاستعادة المنطقة من قوات النظام مجددا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

ارتفع عدد ضحايا المجزرة التي ارتكبتها طائرات روسية وسورية بريف دمشق، إلى أكثر من 40 قتيلا وعشرات الجرحى، فضلا عن عشرات القتلى في ريف حمص وحلب وحماة ودرعا.

صدّت المعارضة السورية المسلحة محاولة تقدم جديدة لقوات النظام السوري بريف اللاذقية الشمالي، وبينما واصل الطيران الروسي غاراته بريفي حلب وإدلب، استمر القصف بالبراميل المتفجرة على داريا بغوطة دمشق الغربية.

قصف الطيران الروسي بشكل مكثف منطقة برج الزاهية في ريف اللاذقية بعد سيطرة المعارضة السورية عليها فجر اليوم، كما دمرت المقاتلات السورية مستودعات للحبوب بالرقة، وقصفت مواقع للمعارضة بريف حلب.

كثفت الطائرات الروسية قصفها مواقع المعارضة السورية في محافظة اللاذقية وريف حلب شمالي البلاد، وذلك بالتزامن مع اشتباكات بين قوات المعارضة وجيش النظام على أكثر من جبهة.

المزيد من حروب
الأكثر قراءة