400 استقالة من حزب جبهة العمل الإسلامي بالأردن

مقر حزب جبهة العمل الإسلامي
مقر حزب جبهة العمل الإسلامي (الجزيرة)

قدّم أربعمائة عضو بحزب جبهة العمل الإسلامي -الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين بالأردن– استقالاتهم، ومن بينهم قيادات أسهمت في تأسيس الحزب.

وذكر بيان صادر عن لجنة المتابعة لمبادرة الشراكة والإنقاذ بالحزب أن الاستقالات ضمت هيئات قيادية وأعضاء مجلس شورى وهيئات إدارية ونوابا سابقين.

وأشار البيان إلى أن هذه الاستقالات ستتبعها استقالات لمجموعات أخرى في الأسابيع القادمة، لافتا إلى أن توضيحا رسميا في هذا الشأن سيصدر لاحقا.

ورأى الكاتب والمحلل السياسي حسين الرواشدة أن الاستقالات لم تكن مفاجئة للمراقبين، "لأنها مجرد ارتدادات لزلزال ضرب جماعة الإخوان بالأردن منذ سنوات".

وقال الرواشدة للجزيرة إن الاستقالات "ضربة كبيرة للجماعة، لأن من بين المستقيلين قيادات تاريخية محسوبة على خط الاعتدال"، مؤكدا أن تلك الاستقالات تعود لأسباب فكرية وسياسية، وجاءت بعد فشل مبادرات للمستقيلين رفضتها الجماعة.

وأوضح أن الأسباب السياسية تكمن في موقف الجماعة من الدولة ومشروعها الوطني، وكذلك في البعد الخارجي وامتداد الجماعة وتأثرها بما جرى ويجري في مصر، مشيرا في الوقت نفسه إلى عمق الاختلافات الفكرية داخل جماعة الإخوان بالأردن، وعجزها عن تجديد خطابها وفكرها، خاصة في ما يتعلق بالمواقف من الديمقراطية والمرأة.

وبيّن الرواشدة أن جماعة الإخوان بالأردن انقسمت وخرجت منها ثلاثة كيانات سياسية: الأول حزب جبهة العمل الإسلامي، والثاني مبادرة زمزم التي يتوقع تأسيسها حزبا باسم البناء، والثالث مبادرة الشراكة والإنقاذ التي يتوقع أيضا أن تؤسس -حسب الرواشدة- حزب الإنقاذ.

وشدد على أن هناك عوامل خارجية أججت الصراع داخل الجماعة المذكورة، لكن العوامل الداخلية كانت حاسمة في ما حصل من استقالات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

جبهة العمل الإسلامي في الأردن تعقد مؤتمرها بالشارع

دان حزب جبهة العمل الإسلامي بالأردن “بشدة” قائمة أصدرتها الإمارات العربية المتحدة وصمت فيها ٨٣ حركة وحزبا ومنظمة إسلامية بـ”الارهاب”، كما استغرب الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين إدراجه في تلك اللائحة.

Published On 16/11/2014
نظمت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، بالتعاون مع ناشطين مستقلين، وقفة تضامنية اليوم الجمعة، نصرةً للشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية في القدس.

نظمت حركة الجهاد الإسلامي مسيرة شعبية في مدينة رفح جنوب قطاع غزة لنصرة المسجد الأقصى، كما خرجت مظاهرة في العاصمة الأردنية عمّان للمطالبة بموقف حاسم حيال ما يتعرض له الأقصى.

Published On 18/12/2015
الدكتور / هايل داود - وزير الأوقاف الأردني

أفادت وكالة فارس للأنباء بأن وزير الأوقاف الأردني هايل داود زار مدينة قم الإيرانية والتقى مسؤولين إيرانيين أبرزهم ممثل المرشد الإيراني لشؤون الحج علي قاضي, وبحث التعاون الثنائي و”مكافحة الإرهاب”.

Published On 25/12/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة