جنود مصريون يقتلون فلسطينيا يعاني اضطرابا نفسيا

أظهرت مشاهد حصلت عليها الجزيرة حصرياً قتل جنود مصريين شابا فلسطينيا يعاني اضطرابات نفسية وعقلية بعد تجاوزه الحدود البحرية الفلسطينية المصرية بأمتار قليلة غرب مدينة رفح يوم الخميس.

وتظهر المشاهد الشاب الفلسطيني وقد بدا عاريا تماما وهو يجتاز المنطقة الساحلية الحدودية قبل أن يطلق عليه الجنود المصريون المتمركزون في الثكنات العسكرية على الحدود النار بشكل مباشر دون إنذار أو تحذير.

وقالت مصادر فلسطينية للجزيرة إن رجال الأمن الفلسطينيين صرخوا لتنبيه الجنود المصريين وحثهم على وقف إطلاق النار لكون الشاب كان يتصرف بطريقة تعكس اضطراباته النفسية، بيد أنهم لم يستجيبوا وأصروا على إطلاق النار عليه وقتله.

وبعد التأكد من قتل الشاب نزل الجنود المصريون إلى الشاطئ وسحبوا جثته، بينما لا تزال السلطات المصرية تحتفظ ب الجثة ولم تسلمها إلى الجانب الفلسطيني.

وقالت مصادر فلسطينية للجزيرة إن الشاب القتيل هو إسحاق خليل حسان من حي الزيتون جنوب غزة ويبلغ من العمر 28 عاما، في حين أكدت عائلته أنه يعاني اضطرابات عقلية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نظمت هيئة كسر الحصار عن قطاع غزة اعتصاما أمام مقر مكتب التمثيل الدبلوماسي المصري لدى السلطة بمدينة غزة احتجاجا على استمرار إغلاق معبر رفح البري في جنوب القطاع.

13/12/2015

تجمع عدد من الطلبة الفلسطينيين اليوم الأحد أمام معبر رفح البري، وطالبوا السلطات المصرية بفتح المعبر وتسهيل سفر آلاف الفلسطينيين من الطلبة وأصحاب الحالات الإنسانية.

6/12/2015

طلبت حركة فتح من حماس تسليم معبر رفح لحكومة الوفاق، محملة إياها المسؤولية عن معاناة الفلسطينيين بالقطاع. من جهتها، قالت حماس إنها عرضت على السلطة تسلّم معبر رفح، لكنها رفضت.

5/12/2015

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل تسجيلا لرئيس السلطة الفلسطينية وهو يفاخر بأنه صاحب فكرة إغراق حدود رفح بالمياه، وكان الجيش المصري قد بدأ بالفعل الجمعة بإغراق الحدود مع غزة بالمياه.

19/9/2015
المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة